هنا و هناك

شاهد.. أسمن طفل في العالم بعد أن فقد 106 كيلوجرامات من وزنه

تغيرت ملامح وشكل جسم طفل إندونيسي عانى من وزن زائد بدرجة غير مسبوقة، حتى إنه نال سابقاً لقب “أسمن طفل في العالم” بجدارة، إلا أنه تحدى نفسه وخسر أكثر من نصف وزنه.

وكان الطفل آريا بيرمانا، البالغ من العمر 12 عاماً، ويزن 192 كيلوجراماً، قد فقد في تحول جذري مذهل 106 كيلوجرامات من وزنه، ليصل إلى 86 كيلوجراماً، في محاولة منه لتحقيق حلمه البعيد بأن يصبح لاعب كرة قدم محترف.

وحظي الطفل بإشادة الأصدقاء ومرتادي الإنترنت، بعد أن نجح في خسارة وزنه على مدى عامين، عقب خضوعه لعملية جراحية في المعدة، واتباع نظام غذائي صارم مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

وعبر آريا عن سعادته لأنه يستطيع الآن اللعب والمشي لمسافة 5 كيلومترات مع أصدقائه، في حين روى والداه أن ابنهما كان يأكل 5 مرات يومياً، إلى أن أجرى جراحة بالمعدة، ساعدته على البدء في معالجة السمنة، فتخلص من السكر والدهون.

وتعلم آريا كيفية ركوب الدراجة النارية، ما عزز ثقته بنفسه، كما يبحث عن جراحة تساعده على التخلص من كمية الجلد الكبيرة المتراكمة على جسمه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق