ثقافة وفنون

الفنانة مريم الغامدي تتحدث عن طفولتها في إرتريا وقصتها مع حفظ القران الكريم

قالت الفنانة السعودية مريم الغامدي إنها ولدت عام 1949 في العاصمة الإرترية أسمرة وعاشت 7 سنين من طفولتها هناك بعد انتقال والدها للعمل في التجارة بإرتريا.

وروت الفنانة في لقاء على قناة الإخبارية قصتها مع حفظ القرآن الكريم، وأنها كانت تجلس أمام باب منزلهم بأسمرة وشاهدت الأطفال يسيرون تجاه المسجد فلحقت بهم، وعندما رآها جارهم اليهودي ساعدها في عبور الطريق إلى المسجد، مضيفة أن الشيخ تفاجأ بوجودها بين الأولاد، وعندما علم والدها رفض ذهابها إلى المسجد مع الأولاد.

وأضافت أنها كانت تذهب وتجلس عند عتبة المسجد وتستمع إلى درس التحفيظ، مشيرة إلى أنها التحقت لاحقا بالحلقة وحفظت القرآن الكريم، وأقام والدها احتفالا كبيرا بالمنطقة عند ختمها للقرآن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق