حوادث

مصادر تكشف تفاصيل جديدة حول الجثة المتحللة بأحد مستشفيات مكة

كشفت مصادر تفاصيل جديدة في واقعة العثور على جثّة متحلّلة بين مباني أحد المستشفيات بمكة المكرمة، مبينة أنها تعود لمواطن كان يتلقى العلاج بطوارئ المستشفى.

وقالت المصادر إن المواطن في الخمسينات من العمر ويعاني من اعتلالات نفسية، وأنه راجع طوارئ المستشفى الكائن في حي الزاهر بمكة، مبينةً وفقاً لصحيفة “سبق” أن المريض خرج من قسم الطوارئ واتجه إلى أحد أروقة المستشفى وسقط.

وأضافت أنه بعد مرور أيام عُثر على جثته متحللة بين مباني المستشفى، لافتة إلى أن الأجهزة الأمنية باشرت التحقيق في القضية، وأحالت الجثة إلى الطب الشرعي لتحديد أسباب ووقت حدوث الوفاة.

يذكر أن تحلل الجثة هو ما أدى للكشف عن وجودها داخل حرم المستشفى في منطقة تقع بين مبنيين أحدهما جديد والآخر قديم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق