أنحاء العالم

أبوردينة: الرئيس المصري الراحل محمد مرسي قال: “سنوطن الفلسطينيين في شبرا لو أرادوا”

كشف نبيل أبو ردينة، وزير الإعلام الفلسطيني، عن أن الرئيس المصري الراحل، محمد مرسي، كان ينوي توطين الفلسطينيين في سيناء، وأبلغ موافقته على ذلك للرئيس الفلسطيني، محمود عباس.

وقال في لقاء صحافي له مساء الأربعاء، بمقر السفارة الفلسطينية بالقاهرة إنه سمع الرئيس المعزول محمد مرسي، وهو يقول للرئيس الفلسطيني أبو مازن، إنه موافق على توطين الفلسطينيين في سيناء، وموافق على توطينهم في شبرا في قلب القاهرة لو أرادوا.

وكشف أبو ردينة عن أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أوقف مخطط ما يطلق عليه في بعض وسائل الإعلام “صفقة القرن” حيث رفض مناقشة الفكرة من الأساس، مشيرا إلى أن أحد بنود الصفقة كان توطين الفلسطينيين في سيناء.

وأشار إلى أن السلطة الفلسطينية تعتبر القضية الفلسطينية قضية أرض محتلة وليست أرضا متنازعا عليها، كما تؤمن أن حل الدولتين وأن القدس عاصمة لفلسطين هو الحل الوحيد، مؤكدا أن السلطة الفلسطينية تعتبر السلام خيارا استراتيجيا.

وقال وزير الإعلام الفلسطيني، إن حركة حماس وراء استمرار الانقسام الفلسطيني، لأنها تعرقل تنفيذ الاتفاقيات التي سبق أن وقعت عليها بإتمام المصالحة، مشيراً إلى أن أبو مازن حريص على إتمام مساعي المصالحة، وإنهاء الانقسام.

وأوضح أن المصالحة الفلسطينية لن تتم إلا بتعهد حماس السماح للحكومة الفلسطينية بالعمل دون وضع عقبات أمام عملها في قطاع غزة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق