أنحاء العالم

وكالة الطاقة الدولية: نراقب تطورات مضيق هرمز ومستعدون للتحرك

قالت وكالة الطاقة الدولية أمس الاثنين: إنها تراقب التطورات في مضيق هرمز عن كثب، وإنها مستعدة للتحرك إذا اقتضت الضرورة للإبقاء على إمدادات كافية بسوق النفط العالمية.

وقالت الوكالة التي مقرها باريس: إن حق المرور الحر لإمدادات الطاقة عبر المضيق هو أمر محوري للاقتصاد العالمي ويجب المحافظة عليه.

وكان الحرس الثوري الإيراني احتجز ناقلة النفط ”ستينا إمبيرو“ التي ترفع العلم البريطاني في مضيق هرمز يوم الجمعة.

وارتفعت أسعار النفط يوم أمس الاثنين بفعل المخاوف من أن احتجاز إيران للناقلة قد يفضي إلى تعطيلات في الإمدادات القادمة من منطقة الخليج الغنية بالطاقة.

وقالت وكالة الطاقة: إن حوالي 20 مليون برميل من النفط تُنقل يوميًّا من خلال مضيق هرمز، بما يعادل نحو 20 بالمائة من المعروض العالمي.

وقالت وكالة الطاقة: ”الوكالة مستعدة للتحرك بسرعة وحسم في حالة حدوث تعطل بما يكفل استمرار تلقي الأسواق العالمية إمدادات كافية”، مضيفة أن المدير التنفيذي فاتح بيرول أجرى محادثات مع حكومات أعضاء الوكالة والدول الشريكة إلى جانب كبار مستهلكي النفط ومنتجيه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق