شبكات اجتماعية

قبل مطالبة خالد الفيصل.. العرفج أول من أضاف التعريب لـ “سناب شات” ونظم فيه قصيدة بالفصحى

تحدث عامل المعرفة الدكتور أحمد العرفج في مقال سابق له في صحيفة المدينة عن “سناب شات”، وكان أول من حاول تعريب المصطلح وشرح الفائدة التي حصل عليها من التطبيق.

وقال العرفج في مقاله الذي جاء تحت عنوان “فعل الأسباب بواسطة السناب!“، إنه “أدخل إلى اللغة العربية فعل: “سَنّبَ يسنِّبُ تَسنيباً”، فإذَا كَان المَرء قَليل التَّسنيب؛ يُقَال لَه رَجُل مسنِّب، وامرَأَة مسنِّبة، أَمَّا إذَا كَان غَزير التَّسنيب، فيُقال: امرَأة سَنَّابَة ورَجُل سَنَّاب”.

ونظم قصيدة بَيّن فيها مَنهجه فِي السّنَاب، وقال:

أُسَنِّبُ فِي المَسَاءِ وَفِي الصَّبَاحِ

لِنَشْرِ «ثَقَافَةِ الأَمَلِ» المُتاحِ

وأُطفئ بالقراءةِ كلّ جَهلٍ

وأَمشي.. والمَشيُ ضوءُ الصّلاحِ

«تُنَادِينِي الحَيَاةُ» نِدَاءَ حُبٍ

فَأَرْكُضُ نَحْوَهَا، وَمَعِي كِفَاحِي

سنَابِي طَائِرٌ يَنْمُو وَيَشْدُو

وَيَحْمِلُ حُبَّهُ فَوْقَ الجنَاحِ

سنَابي قِصَّتِي، أَرْشِيفُ عُمْرِي

وأَشوَاقِي وحُبِّي وارتيَاحِي

لِسَانِي فِي سنَابي كُلَّ وَقتٍ

يَحُثُّ عَلَى السَّعَادَةِ والفَلاَحِ

ويرْوِي مِنْ عُلُومِ الكَوْنِ فِكْرًا

يُسَهِّلُ دَرْبَ عُشَّاقِ النَّجَاحِ

سنَابي مِن حَيَاتِي، ثُمَّ مِنكُم

ونَحنُ مَعاً.. بجدٍّ أَو مُزَاحِ

بَنَيْتُ مِنَ السّنَابِ جُسُورَ وُدٍّ

لِدَعْمِ «ثَقَافَةِ اللَّهْوِ المُبَاحِ»

وأُطْفِئُ بالقِرَاءةِ كُلَّ جَهْلٍ

وأَمْشِي فالمَشِي ضَوْءُ الصَلَاحِ

سِنَابي مَصْدَرٌ لِلرِّزْقِ يَأْتِي

بِهِ الإعلَانُ مِنْ كُلِّ النَّوَاحِي

أنَا السَّنَّابُ، صَوْتِي فِي سِنَابي

يُعَبِّر عَنْ سُرُورِي وانْشِرَاحِي

سَأَشْكُرُ فِي سِنَابي كُلَّ شَخْصٍ

دَعَا لِلأُمِّ «صَاحِبَةِ الكِفَاحِ»

سَأَشْكُرُ في سنابي كُلَّ فَرْدٍ

يُرَوِّجُ لِلتَّفَاؤُلِ وَالنَّجَاحِ!!

يذكر أن مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل طالب بإيجاد مرادفة عربية لكلمة «snapchat»، مشدداً على أنه لن يقولها مرة أخرى بغير اللغة العربية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق