أنحاء الوطن

تعزيز الرعاية الصحية المنزلية من خلال شراكة مجتمعية بين صحة مكة وجمعية درهم وقاية

عقدت الشؤون الصحية بمكة المكرمة اتفاقية مشاركة مجتمعية مع الجمعية الخيرية للرعاية الصحية الأولية (درهم وقاية)، بحضور ممثلي الاتفاقية مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور وائل حمزة مطير، والمدير التنفيذي للجمعية بالنيابة الدكتور جاسر الشهري، ومتحدث صحة منطقة مكة المكرمة حمد بن فيحان العتيبي ومشرفة برنامج المشاركة المجتمعية بصحة منطقة مكة المكرمة محاسن شعيب حيث جرى توقيع الاتفاقية مساء أمس الإثنين بمقر الشئون الصحية بمكة المكرمة ؛ لتفعيل برامج مرافق المريض في الرعاية الصحية المنزلية من خلال التطوع الصحي.

وأوضحت صحة مكة المكرمة أن هذا الاتفاقية جاءت تعزيزاً لمساهمة القطاع الخاص في التنمية الصحية وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠ لتمكينه من تقديم الدعم في الخدمات الصحية ومشاركة القطاع الحكومي وفقا للاحتياجات الفعلية للمواطنين بجودة وكفاءة عالية لتتكامل مع الخدمات التي تقدمها وزارة الصحة، حيث أن الطرف الثاني يرغب في خدمة مجتمعية ووطنية.

مبينة بأن الطرفان يسعيان من خلال هذه الاتفاقية استثمار امكانيات وقدرات كلاهما بما يحقق التكامل وينفع المجتمع ويخدم المواطنين،حيث أن صحة مكة المكرمة مسؤولة عن تقديم الرعاية الطبية المنزلية على مستوى مكة المكرمة عبر فرق رعاية صحية منزلية متخصصة تنطلق من المستشفيات ولحاجة مستشفى حراء العام لتفعيل برنامج مرافق المريض استناداً على تجربة الطرف الثاني سعياً من الطرفين لاستكمال نجاح هذه المبادرة بالانتقال  بها للمشاركة التطوعية للرعاية المنزلية لتفعيل البرنامج التطوع الصحي بالحج.

كما أبانت الصحة بأن الطرفان ملزمان بتنفيذ البرنامج من خلال الاستعانة بمتطوعين صحيين يشاركون في تنفيذه، بالإضافة لتوفير التسهيلات اللازمة لتنفيذ البرامج حسب الشروط المتفق عليها كما يتم دعم المبادرة بالخبرات والكوادر المؤهلة للتنفيذ.

وذكرت الصحة عن تطبيق البرنامج بمستشفى حراء العام حيث تقوم الجمعية بجدولة المتطوعين على كافة أيام الأسبوع لتقديم خدمة مرافق المريض المنزلية بمدة لا تزيد عن ٤ ساعات يومياً من الخامسة مساءاً إلى التاسعة مساءاً مع إمكانية زيادة الساعات من قبل الطرف الأول حسب الحاجة وامكانيات المتطوعين علما بأن عدد الطلبات يومياً ٣طلبات مع تقيد المتطوع بالزي الرسمي وإستلام النموذج مع قسم الخدمة الإجتماعية بالمستشفى.

موضحة بأن البرنامج سيطبق على ثلاث مراحل:.

١- يتم توزيع المتطوعين على الفرق الميدانية لصحة مكة للتعرف على طبيعة العمل الميداني وفهم تفاصيله لمدة أسبوعين.

٢- تسليم المتطوعين الحالات المستقرة ويكون تسلسل الزيارات مرة للطرف الاول ومرة للثاني لمدة شهرين.

٣- يقوم فيها الطرف الاول بزيارة واحدة بمقابل زيارتين للطرف الثاني لمدة ثلاثة أشهر.

ومنوهة بأن تطبيق البرنامج في موسم الحج سيكون برفع احتياج الفرق الميدانية من المستلزمات الطبية ليتم تأمينها من قبل التموين الطبي بصحة مكة حسب المتاح كما يتم استقبال الحالات المرضية المحالة من قبل الفرق الميدانية بمراكز المشاعر المقدسة.

حيث تلتزم مستشفى حراء العام بإجراء الفحوصات الطبية للمتطوعين وتقديم دورات تدريبية لهم واصدار بطاقات مرافق لدخول المستشفى واخرى من قبل برنامج الرعاية المنزلية، وتقديم برنامج تعريفي للمتطوعين عن برنامج مرافق المريض والمساهمة في توفير الادوات الطبية والمساعدة في انشاء تطبيق إلكتروني خاص بالمبادرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق