أنحاء الوطن

وزير الشؤون الإسلامية معلقًا على مقطع “تقبيل الحاجة”: “الفيديو عفوي.. وقلبي ليس حجرًا”

ردَّ وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، على فيديو تقبيله حاجة نيوزيلندية بأنه فيديو عفوي، نابع من العطف.. مؤكدًا أن قلبه ليس حجرًا، والرحمة يُنزلها الله بالقلوب.

وقال في تعليق مع “العربية”: “ما حصل شاهده الجميع، وكان عفويًّا البتة. والرحمة ينزلها الله –سبحانه – بالقلوب. قلوبنا ليست قلوب بهائم، ولا قلوبًا من حجر. ولا شك أن هذا ديننا الإسلامي الذي ربانا وعلمنا الرحمة واللين، ومواساة مَن يقع عليه الظلم. وهذا منهجنا -ولله الحمد-“.

وأضاف: “ما قمت به في الواقع من استقبال الإخوان الذين وفدوا إلى بيت الله الحرام لأداء فريضة الحج على نفقة مولانا خادم الحرمين الشريفين قام به كل السعوديين. وما قمت به يمثل الإخوان السعوديين من الاحترام والرحمة لجميع البشر في العالم، وليس المسلمين فقط، وإنما البشرية”.

واختتم: “نحن نحمل رسالة الإسلام، ورسالة الرحمة، ورسالة المحبة، ورسالة العطف.. ونحمل رسالة لكل من يحتاج إلى العون والرحمة، والمواساة لمن يحتاج إليها. هذا ديننا، وهذه شيمتنا، وهذا ما تعودنا عليه وتعلمناه”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق