أنحاء العالم

حاجّ “يمني”: 3 من أبنائي شهداء.. ومكرمة الملك سلمان ضمدت جراحنا

أكد والد ثلاثة شهداء من جمهورية اليمن عبدالباسط حسن عبدالله: أن مكرمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود- يحفظه الله- باستضافتهم لأداء فريضة الحج ضمن ضيوفه، ضمدت جراحهم وواسى مرضاهم، وخففت من آلامهم, مثمنًا وقفات المملكة في خدمة الأشقاء اليمنيين من تطهيرها من الحوثيين الذين طغوا في الأرض وأفسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة.

جاء في تصريح صحفي له خلال استضافته ضمن ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، حيث استضاف هذا العام 6500 حاج وحاجة من 79 دولة من مختلف قارات العالم.

وقال “عبدالباسط” إن جماعات الميليشيات الإرهابية المدعومة من إيران قتلوا الأبرياء ونشروا الفتنة ودمروا البلاد, مضيفًا أن الحوثيين هاجموا منطقتهم بقذيفة صاروخية أدت إلى استشهاد عدد كبير من الجيش الوطني, واستشهد بعد ذلك على فترات متعددة ثلاثة من أبنائه وواحد من حفيده, مشيرًا إلى أن الشهداء ذهبوا من مكان إلى مكان آمن خصوصًا أنهم دافعوا عن الدين والوطن وبلاد الحرمين سائلاً الله أن يتقبلهم برحمته.

وعن استضافته ضمن ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج أوضح “عبدالباسط”: أن هذه المكرمة الملكية ليست بمستغربة على قائد الأمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز- يحفظه الله- فهو يقدم الغالي والنفيس للشعب اليمني؛ فعطاءاته منتشرة في سائر العالم، داعيًا الله أن يحفظه وسمو ولي عهده الأمين، وأن يجزيهما خير الجزاء على ما يقدمان للإسلام والمسلمين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق