اقتصاد

أغنى رجل في آسيا يجهز أبناءه لتسليمهم إمبراطورية بقيمة 50 مليار دولار

يؤهل رجل الأعمال الهندي موكيش أمباني، المصنف في العام 2018 بأنه  أغنى شخص في آسيا، أبناءه الثلاثة لتسلم وإدارة ثروة تصل قيمتها إلى 50 مليار دولار.

ويخطط أمباني البالغ من العمر 62 عامًا، لتحقيق المزيد من أحلامه وطموحاته التي لا تنتهي، بتنويع مصادر ثروته الكبيرة لاقتحام مجال التجارة الإلكترونية.

ولم يعد يكتفي بنجاحه الشخصي بل بدأ تجهيز أبنائه الثلاثة؛ لمشاركته في إدارة إمبراطوريته الاقتصادية الكبيرة؛ ليكونوا مؤهلين لوراثة الثروة الطائلة، وفقًا لتقرير وكالة بلومبرج. 

ويبدو أن رجل الأعمال الأغنى في آسيا يريد بإعداد أبنائه لقيادة شركاته، تكرار تجربة والده معه، فقد ساعد والده في صناعة المنسوجات، وبعد وفاة الأب ، قرّرَ أمباني، وشقيقه أنيل أن يتخصص كل منهما في نشاط مختلف عن الآخر، الأمر الذي أدى إلى تقسيم الشركة.

يركز أمباني بأنشطته الاقتصادية على خمس مجالاتٍ رئيسية هي: البحث والإنتاج، التنقية والتسويق، البتروكيماويات، تجارة التجزئة، والاتصالات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق