حوادث

تعرّف على البريطاني الذي سقط في السودة وهو يمارس الطيران المجنح | فيديو وصور

كشفت صحف بريطانية عن شخصية البريطاني الدكتور أنجيلو جروبيسيك، الذي لقي مصرعه عقب سقوطه على الجبال أثناء ممارسة رياضة الطيران المجنح في السودة بمنطقة عسير، بعد أن فقد توازنه رغم فتح المظلة.

ويعد “جروبيسيك” البالغ من العمر 39 عاماً، شخصية بارزة على المستوى العلمي في أوروبا وأمريكا، فهو عالم فضاء عمل مع وكالة “ناسا” الأمريكية، وبروفيسور بجامعة ساوثهامبتون، كما عمل مهندساً للملاحة الفضائية.

وانضم الدكتور “جروبيسيك” إلى مجموعة رواد الفضاء بجامعة ساوثهامبتون عام 2013، ووصفته الجامعة بالمتخصص في تطوير واختبار أنظمة الدفع المتقدمة للمركبات الفضائية، وتعاون مع وكالة الفضاء الأوروبية ومعمل “ناسا”، وحاضر في كلية الهندسة والعلوم الفيزيائية في ساوثهامبتون حول علوم الفضاء.

وكان “جروبيسيك” يحلم بأن يطير بشكل أسرع وأعلى من أي شخص آخر، وأن يقوم بأعلى قفزة على الإطلاق من طائرة لمسافة 40 ألف قدم، بسرعة 400 كيلومتر/ الساعة، كما أنه صاحب الرقم القياسي العالمي للطيران المجنح، حيث طار لأكثر من 10 دقائق.

وأوضحت أسرته أنه توفي وهو يمارس أكثر شيء يحبه في حياته، وهو الطيران المجنح، كما أشاد به طلابه وأصدقاؤه، وكان قد تُوج في شهر يوليو بلقب البطولة البريطانية للطيران المجنح، ونفذ في حياته مئات القفزات الناجحة.

يُذكر أنه منذ عام توفي صديق الدكتور “جروبيسيك” بعد سقوطه من ارتفاع مئات الأقدام أثناء تنفيذ قفزة مماثلة لقفزة “جروبيسيك” في السودة، ولكنها كانت في جبال الألب السويسرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق