شبكات اجتماعية

خبر وفاة أحمد الشقيري يدفع عائلته للرد رسميًا

تصدرت شائعة وفاة أحمد الشقيري الكلمات الأكثر تداولاً عبر تويتر خلال الساعات الماضية، حيث تم تداول الخبر بتفاصيل غريبة قبل أن يكتشف أن الأمر لا أساس له من الصحة.

وقيل إن الداعية المعروف قد وافته المنية فجأة إثر تعرضه لأزمة قلبية حادة، ومع انتشار التغريدات عبر تويتر التي صدقت الخبر، ازدادت البلبلة والحيرة بين جمهور أحمد الشقيري، مما دفع عائلته للرد بشكل رسمي ومباشر، حيث أكدوا أنه بخير حال ويتواجد حالياً في دبي مع أسرته وأن كل ما تم تداوله الصحف في هذا الشأن ليس له أي أساس من الصحة.

كما طالبت العائلة جميع محبي أحمد الشقيري بعدم السير وراء تلك الشائعات وعدم نشر أي أخبار على مواقع التواصل الاجتماعي بدون التحقق من صحتها أولا وذلك لكي لا يتسبب في أذي نفسي سواء لعائلته أو أصدقائي أو محبيه من متابعين البرامج التي قدمها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق