أنحاء العالم

طهران تهدد.. وحركة رواد النهضة الأحوازية تتوعد

أكد رئيس ما تسمى بمحكمة الثورة التابعة للاحتلال الفارسي إيران في الأحواز المحتلة على صدور قرار تنفيذ حكم الإعدام في وقت قريب تجاه عدد كبير من الأسرى الأحوازيين بزعم مشاركتهم في أعمال كانت تهدف إلى إسقاط النظام.

ولم يكتفي النظام الإيراني بذلك بل هدد عوائل الأسرى بعقوبات قاسية في حال تواصلهم مع وسائل إعلام أحوازية وعربية أو تسريب تفاصيل عن ظروف أبنائهم ومصيرهم في سجون الاحتلال.

‏وفي هذا السياق قال القيادي الأحوازي البارز ميثاق عبدالله زعيم حركة رواد النهضة لتحرير الأحواز في تغريدة له علي تويتر؛ ان عزم إيران علي تنفيذ أحكام الاعدام بحق ٢٢ أسير أحوازي قابعين في سجونها في أواسط الشهر الجاري عمل غير قانوني وينافي الأعراف والقوانين الدولية ويمكن تعريفة جرائم ضد الإنسانية.. يجب إلزام دولة الاحتلال الفارسي إيران بالاعتراف بالأسرى الأحوازيين كأسرى حرب، لنيل حق تقرير المصير.

وأضاف عبدالله في تصريحات خاصة لـ”أنحاء” قائلا؛ اصرار طهران علي استمرار تنفيذ أحكام الإعدام بحق الأسري الأحوازيين وممارسة شتى أنواع التعذيب بحقهم، يشرع لمقاومتنا الأحوازية التعامل بالمثل وأكد ان من الان فصاعداً لا حصانة لأي هدف إيراني امام بنادق كتائبهم البطلة.

وتوعد إيران قائلاً؛ علي الاحتلال الفارسي ان يكون علي يقين تام ان هذه الجرائم لن تتمرر مرور الكرام وعليه ان ينتظر الرد الموجع في الوقت والمكان المناسبين من حركة رواد النهضة وكتائبها الباسلة، وقد أعذر من أنذر.

يذكر انه في 22 سبتمبر من العام الماضي تعرض عرض عسكري لجيش الاحتلال الإيراني في الأحواز لعملية عسكرية بطولية نفذها الجناح العسكري للمقاومة الأحوازية حيث أدت الى مقتل 24 قائد وضابط من الجيش.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق