حوادث

تقرير طبي يكشف ملابسات وفاة الفتاة الفلسطينية إسراء غريب

كشف تقرير طبي رسمي صادر عن وزارة العدل الفلسطينية، اليوم الأربعاء، السبب في وفاة الفتاة الفلسطينية إسراء غريب، التي أثارت قضيتها جدلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح التقرير، حسب ما نقلته وكالة “معا” الفلسطينية، أن وفاة الفتاة البالغة من العمر 21 عامًا، نجم عن مضاعفات جراء الإصابات المتعددة التي تعرضت لها، إثر قصور حاد في الجهاز التنفسي نتيجة تجمع الهواء في المنصف والأنسجة تحت الجلد في الصدر نتيجة لمضاعفات الإصابات المتعددة التي تعرضت لها الفتاة.

وبيّن التقرير، أن الفتاة خالية من الإصابات في العضلات الصدرية، كما هو الحال في الأضلاع أيضًا الذي تبين أنها لا تعاني من كسور، موضحًا أن الفتاة كانت تشكو من ألم أسفل الظهر، وتبين بالفحص وجود جرح قطعي يقع بشكل عمودي على الحاجب الأيمن وكدمات قديمة وحديثة على الأطراف العلوية.

كما كشف التقرير الرسمي، أنه تبين إصابة الفتاة في الأربطة، ووجود كدمات وكسور في المعصم، فضلًا عن كدمات في فروة الرأس، علمًا أن عظام الجمجة خالية من الكسور، مشيرًا إلى أن قلب الفتاة لم يعاني من الإصابات وكانت صمامات القلب والحجرات القلبية طبيعية، ودون أي تغيرات مرضية أو تشوهات.

يشار إلى أن إسراء غريب، فارقت الحياة في أغسطس الماضي، وقالت جماعات حقوقية إنها “جريمة شرف”، وفتحت السلطات الفلسطينية تحقيقًا في وفاتها.

وأثارت قضية الفتاة الفلسطينية موجة غضب كبيرة، بعد تداول معلومات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تفيد بأنها توفيت إثر ضرب مبرح من أقاربها، بعد خروجها مع خطيبها في بلدة بيت ساحور قرب بيت لحم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق