صحة

دراسة ألمانية: التمرينات الرياضية تقوي الذاكرة

تشير دراسة ألمانية حديثة إلى أن التمرينات الرياضية قد تساعد في تعزيز وظائف المخ والذاكرة.

وقام العلماء بتحليل اللياقة البدنية ونتائج التصوير بالرنين المغناطيسي لأكثر من 1200 من الشباب الأصحاء، ووجدوا أن أولئك الذين استطاعوا الجري لمسافات أبعد كان لديهم “سلامة هيكلية” أفضل في المادة البيضاء في الدماغ.

ووجدت الدراسة التي أجرتها جامعة مونستر، أن أفضل المشاركين حققوا أيضاً درجات أعلى في اختبارات الذاكرة والمنطق، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وقال البروفيسور بيتر فالكاي من مركز ميونخ لعلوم الأعصاب “هذه دراسة هامة تُظهر وجود علاقة قوية بين الصحة البدنية والأداء المعرفي لدى مجموعة كبيرة من الشباب الأصحاء”.

وأضاف “كان هذا مدعوماً بتغيرات في حالة المادة البيضاء في الدماغ، بما يدعم فكرة أن الاتصال الكلي الأفضل يرتبط بتحسين أداء الدماغ”.

وشددت الدراسة على أهمية النشاط البدني في جميع مراحل الحياة، وكما تشير الأدلة الأولية الحديثة، يمكن للمرء أن يبدأ في تحسين صحته البدنية والعقلية، حتى لو لم يكن يمارس الرياضة من قبل.

وكتب الباحثون في مجلة سيانتيفيك ريبورتس إن العلاقة بين اللياقة البدنية و “فسيولوجيا الدماغ” حظيت بالكثير من الاهتمام في السنوات الأخيرة، وثبت أن النشاط البدني يحمي من الخرف والضغط والاكتئاب، ومع ذلك، فمن غير الواضح سبب حدوث ذلك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق