أنحاء الوطنالرئيسية

مجلس الشورى يوافق على مشروع نظام “التبرع بالأعضاء البشرية”

وافق مجلس الشورى خلال جلسته العادية الرابعة والخمسين التي عقدها اليوم (الاثنين) برئاسة رئيس المجلس الدكتور عبدالله آل الشيخ، على مشروع نظام «التبرع بالأعضاء البشرية».

وخلال الجلسة، أعرب المجلس عن إدانته واستنكاره للهجومين الآثمين على منشآت الطاقة في بقيق وخريص، مؤكدا دعمه الكامل للإجراءات التي تتخذها المملكة للحفاظ على أمنها وأمن مواطنيها والمقيمين على أرضها من تلك الأعمال العابثة.

وأضاف مجلس الشورى: الهجمات التخريبية لا تستهدف الاقتصاد السعودي فقط وإنما الاقتصاد العالمي المرتبط ارتباطاً وثيقاً بالطاقة وإنتاجها، داعيا الدول الشقيقة والصديقة إلى تضافر الجهود لمحاسبة من يقف خلف هذه الهجمات من منظمات أو دول والمؤيدين لها.

ودعا المجلس المجالس الشورية والبرلمانية والاتحادات البرلمانية الإقليمية والدولية إلى إدانة تلك الأعمال التخريبية؛ نظراً لخطرها على المدنيين والاقتصاد العالمي وتأثيرها على التنمية المستدامة في جميع الدول.

وخلال وقائع الجلسة، طالب مجلس الشورى وزارة الإعلام بإعداد إستراتيجية حديثة تضمن التقييم والتطوير المستمر للواقع الإعلامي بكافة وسائله ومنصاته، كما طالبها بالارتقاء بأدائها وتعزيز جهودها على المستويين الداخلي والخارجي للتعبير عن قضايا المملكة بخطابٍ إعلامي موحد فعال.

وطالب «الشورى» وزارة الإعلام بمعالجة التداخل في الاختصاصات والمهمات في ما بينها وبين الجهات التي تشرف عليها، بما يحقق تكاملية العمل وعدم تعثر المبادرات والمشاريع.

وطالب مجلس الشورى، مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة، بالإسراع في تحديد موقع المفاعل «سمارت» ومواقع المفاعلات الأخرى، ووضع جدول زمني لتنفيذها والانتهاء منها، كما طالبها بتضمين تقاريرها السنوية القادمة نسبة ما تم إنجازه في مساهمة الطاقة المتجددة لمزيج الطاقة الوطنية، ومقارنتها بالنسب المستهدفة في إطار جدول زمني مبرمج.

وأثناء الجلسة، طالب «الشورى» مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة بتضمين تقاريرها السنوية القادمة ما تم إنجازه من نتائج دراسة تكامل شركة الكهرباء المحدد لإقامة مشروع الطاقة النووية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق