أنحاء العالم

غارة مجهولة تستهدف مقرًا للحرس الثوري الإيراني

تعرضت نقطة تابعة للحرس الثوري الإيراني في مدينة البوكمال السورية، مساء أمس، لقصف جوي نفذته طائرة مجهولة، بحسب ما كشفت مصادر محلية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مضادات الطيران التابعة للحرس الثوري الإيراني استهدفت ليل أمس “أجسامًا مجهولة في سماء منطقة البوكمال” بريف دير الزور الشرقي على مقربة من الحدود السورية-العراقية.

يُذكر أن القوات الإيرانية تلقت ضربات جوية استهدفت مواقعها في الشهر الحالي، قُتل خلالها نحو 40 منهم.

وكانت ميليشيات مسلحة تابعة للحشد الشعبي العراقي تعرضت في 9 سبتمبر الجاري لقصف نفذته طائرات مجهولة في المنطقة ذاتها، ما خلف عددًا من القتلى والجرحى.

كما استهدفت ضربات جوية القوات الإيرانية والمليشيات الموالية لها في 17 سبتمبر/أيلول الجاري، في منطقة الهري بريف البوكمال شرق دير الزور، تسببت بخسائر بشرية ومادية فادحة.

وذكر المرصد السوري الخميس الماضي أن القوات الإيرانية والمليشيات الموالية لها من جنسيات سورية وغير سورية تعمد إلى تحصين مواقعها في ريف دير الزور، ولاسيما تلك الواقعة على مقربة من الحدود السورية-العراقية، حيث تتخذ تدابير أمنية جديدة تتمثل بنقل وتغيير أماكن مستودعات الأسلحة والذخائر من مكان لآخر، تخوفًا من استهداف جوي جديد لها هناك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق