أنحاء الوطن

حقيقة تنازل موظفة فندق صبيا عن دعواها في واقعة ضربها والتلفُّظ عليها

نفت المواطنة التي تعرَّضت للضرب في مقر عملها بريسبشن أحد الفنادق الشهيرة بمحافظة صبيا قبل قرابة شهر في حديث لـ”سبق” أن تكون قد تنازلت عن دعواها ضد المعتدي المدَّعى عليه، وأكدت أن القضية ما زالت تأخذ مجراها لدى جهات التحقيق.

ومن جانب آخر، بيّنت مصادر أن القضية لم تُحَل للمحكمة للبت فيها، ويُنتظر أن يتم ذلك بعد اكتمال التحقيقات وإجراءاته لدى جهات التحقيق.

وقالت الموظفة حسب “سبق” يوم الحادثة: كنت أقوم بعملي في استقبال الزبائن في ريسبشن الفندق الذي أعمل به، وجاء شخص، وسألني عن “المساج”، وأبلغته بأنه مغلق، وذهب، ثم عاد، وكرر السؤال، ثم كرر الخروج والدخول مرات عدة، وآخرها تلفظ بحديث لم أستسغه؛ فسكبت عليه كوب قهوة باردًا.

وأظهر مقطع فيديو، اقتحام الشخص مكتب الاستقبال، وانهال بالضرب على المرأة الموظفة، وقام برميها بعدد من الموجودات في المكتب، قبل أن يتدخل الموظفون.

وكانت الجهات الحكومية والمسؤولة قد اتخذت سبعة إجراءات على الأقل منذ اندلاع الواقعة خلال ٢٤ ساعة، التي نالت نقاشًا وجدلاً طويلاً على منصات التواصل الاجتماعي، وكانت تلك الإجراءات حازمة، وتطبيقًا للنظام في استجلاء الحقيقة، وكشف الغامض منها، وإرساء العدالة.

وجاءت الإجراءات بدءًا بتلقي البلاغ، ومتابعة سمو أمير منطقة جازان بالنيابة الواقعة، وصدور توجيهه بإكمال اللازم، ثم ضبط الأقوال، وتحريز الأدلة والوثائق، وإيقاف المتهم رهن التحقيق، وإحالة الملف للنيابة العامة لتبدأ إجراءاتها في التحقيق، واستجلاء وكشف الحقيقة، وصولاً إلى متابعة الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان بجازان بجميع إجراءاتها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق