أنحاء الوطن

دعماً لـ 125 متسابقاً عبر التأهيل في المجال التقني.. جمعية ماجد وآفاق جديدة من مستقبل التنمية بالتمكين

تعزم جمعية ماجد للتنمية المجتمعية بالدخول راعيا للتمكين بإطلاقها فعالية هاكثون المطورين (19Devfest) على مدار ثلاث أيام خلال الفترة من 10-12 أكتوبر الحالي في جدة بفندق إيلاف رد سي مول، وذلك في خطوة منها للانطلاق نحو مجالات تنموية جديدة للقطاع غير الربحي بالمشاركة مع قطاعات رسمية وبيوت خبرة في مجال التقنية.

ومن جانبه ذكر الأستاذ/ همام زارع، مدير عام جمعية ماجد للتنمية المجتمعية أن فعالية هاكثون المطورين تعتبر بمثابة انطلاقة نحو أفاق جديدة من مستقبل التنمية بالتمكين للجمعية بهدف دعم وتطوير المبرمجين والمبدعين من الشباب والارتقاء بالمحتوى المحلي في ظل تواجد الشركات العالمية المهتمة بقطاع التقنية والتطبيقات، وأشار إلى أن حجم التجارة الالكترونية في المملكة يتجاوز الـ ٣٠ مليار ريال، وسط توقعات بأن يزيد في المرحلة المقبلة في ظل سعي المملكة لتحقيق اقتصاد رقمي أكثر تنوعاً وتنافساً عبر تطوير قدرات المواهب المحلية في مجال الأتمتة والرقمنة وتوظيفها بشكل صحيح لتعكس نتائج فعالة على أفراد المجتمع.

كما نوه فريق GDG&WTM Jeddah القائم على تشغيل الفعالية بأنه من خلال فعالية هاكثون المطورين (19Devfest) يتم تجميع أفضل العقول التقنية وتوظيفها في حل المشكلات التي تواجه المجتمع من خلال إيجاد حلول تقوم بتحسين جودة التعليم العائدة بفائدة كبيرة على الطلاب والطالبات ليكونوا فخراً للوطن ولديهم  القدرة على النهوض بالدولة، كما يقوم ايضاً بتطوير المدن والمجتمعات المستدامة وتحقيق بعض مساعي المملكة في رؤية ٢٠٣٠ من خلال حل التحديات المطروحة من قبل منظمة الأمم المتحدة و ايضاً المساهمة في نشر الوعي التقني والتحول الرقمي بتقديم متحدثين محترفين على المستوى المحلي والعالمي وايضاً تقديم ورش عمل عن جديد التقنية وتنمية المهارات التقنية العملية لشبابنا والمساهمة في إيجاد فرص عمل جديدة و متنوعة، ويطمح فريق GDG&WTM Jeddah بأن تعم الفائدة لكل المشاركين والقيام بفعاليات تقنية اخرى تساهم في التحول التقني و خلق فرص العمل وجعل الشباب منافسين في سوق العمل العربي والعالمي.

يذكر أن عالم التطبيقات يشهد تطوراً متلاحقاً مع التحول الرقمي للتعاملات الإلكترونية في القطاعين العام والخاص في ظل رؤية المملكة 2030، وتشهد الشركات العاملة في هذه المجال ارتفاعاً متزايداً أدى لارتفاع قيمتها السوقية، في حين تشهد المملكة استحداث شركات سعودية جديدة ومميزة في الخدمات التقنية لتوفير حلول متكاملة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق