صحة

طبيب يكشف علاقة السرطان بالحالة النفسية

أنحاء – خضراء الزبيدي

كشف الدكتور عصام محمد مرشد طبيب الأورام والعلاج الإشعاعي العلاقة بين الحالة النفسية والإصابة بالسرطان مؤكدا بأنه لا علاقة تربط بينهما.

جاء ذلك في تغريدات نشرها عبر حسابه الشخصي بتويتر قال فيها “‏ لا يوجد دليل يربط بين الحالة النفسية و الإصابة بالسرطان و لا يوجد دليل يشير إلى أن الحالة النفسية تؤثر على العلاج ونتائجه، ومن يقول أن ٣٠٪ من علاج السرطان نفسي “ما عندهم سالفة علمية” ، وأضاف “‏ فقط بعض الدراسات أشارت إلى أن الحالة النفسية عند بعض المرضى قد تزيد من بعض الآثار الجانبية لبعض أنواع الأدوية و لكنها لم تصل لدرجة عدم تحمل العلاج وإيقافه “.

جاء ذلك ردا على ما نشره بعض أدعياء الطب والمشاهير بأن ‏سبب السرطان نفسي وأن علاجه يعتمد على رفع المعنويات والتفاؤل والطاقة الإيجابية وترك العلاج الجراحي والطبي تمامًا.

موضحا بأن حديثه لا يعني إهمال الرعاية الصحية والاجتماعية للمريض، وقال هي متوفرة، ولله الحمد فلدينا أخصائيات نفسيات واجتماعيات وتثقيف صحي من بناتنا نفخر بهن بارك الله فيهن.

وبين الدكتور مرشد بأن تصحيح الأفكار المغلوطة عن مرض وعلاج السرطان مهم جدا نظرا لحجم المعاناة والوقت الذي يقضيه الطبيب في العيادة لإقناع المريض ومن يرافقه بالعلاج، وقال: ستعلمون التأثير السلبي لأي معلومة تتناقلونها أو تعيدون إرسالها، أحياناً قد يكون هذا سبب لرفض العلاج أو مراجعة الطبيب.

وذكر بأن ‏أسهل شخص يمكنك التعامل معه هو المريض بينما أصعب الأشخاص هم أقاربه ومرافقيه خصوصًا بعض من ليس له علاقة بالعمل الصحي، فهؤلاء أصعب أناس يمكنك أن تقابلهم والأصعب إقناعهم مهما بذلت من جهد وأقول البعض وليس الكل خصوصًا مسألة إيقاف العلاج القرار المؤلم الذي نضطر لاتخاذه أحياناً.

‏واختتم حديثه بقوله: أنصح بالابتعاد عن انتقاد الآخرين قدر الإمكان مع الحرص على توضيح أي أمر سلبي أو إذا سأل المريض أسئلة مباشرة.

ويعد شهر أكتوبر هو الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي، وهي فعالية يتم تفعليها سنويًّا لزيادة الوعي حول هذا المرض.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق