التكنولوجيا

عالِم فلك فائز بـ “نوبل للفيزياء”: سنكتشف حياة خارج الأرض خلال 30 عامًا

أعرب عالم الفلك السويسري ديدييه كيلو، عن ثقته بوجود معطيات كافية لظهور الحياة خارج كوكب الأرض، موضحا أنه لا يصدق «أننا الكائنات الحية الوحيدة في الكون».

وتوقع كيلو الحائز أخيرا على جائزة نوبل في الفيزياء مع عالمين آخرين، أن يكشف الإنسان وجود حياة خارج كوكب الأرض في غضون 30 سنة القادمة، معززا ذلك بوجود عدد كبير جدا من الكواكب والنجوم المتمتعة بالكيمياء الكونية ذاتها «التي أدت إلى ظهور الحياة على الأرض، وهذا ما يجب أن يحدث نفس الأمر في مكان ما آخر».

ووفقا لموقع «روسيا اليوم»، نقلا عن وسائل إعلام بريطانية، لفت كيلو الذي يعمل في جامعة كامبردج منذ 2013، إلى أنه واثق من أن الحياة خارج كوكب الأرض ستكتشف من كوكبنا في غضون 100 عام، لكنه رأى أن احتمال تطوير آلية جديدة قادرة بشكل أفضل على فهم أي نشاط كيميائي حيوي (أي اكتشاف كائنات حية) على الكواكب البعيدة خلال الـ30 عاما القادمة أمر واقعي للغاية.

ويضيف الموقع أن شريكه في جائزة نوبل للفيزياء، عالم الفلك ميشيل مايور، بدد أحلام الكثير من العلماء والمهتمين بإمكانية أن يستعمر الإنسان كواكب أخرى إذا أصبحت الحياة على الأرض متعذرة، ونصح بدلا عن ذلك ببذل جهود عالمية للاعتناء بأحوال كوكبنا، مبررا رأيه العلمي بأن الرحلة إلى كوكب صالح للحياة، ستستغرق في أحسن الأحوال مئات الملايين من الأيام الأرضية، لقطع مسافات تقدر ببضع سنوات ضوئية.

يذكر أن كيلو تمكن هذا العالم من اكتشاف 4 آلاف كوكب خارج المنظومة الشمسية، وحتى الآن أطلق اسمه على أكثر من 100 جرم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق