ثقافة وفنون

أول رد من محمد رمضان على عقوبة الطيار الذي سمح له بقيادة الطائرة

علق الفنان المصري، محمد رمضان، اليوم الجمعة، على العقوبة الواقعة على الطيار، الذي سمح له بقيادة الطائرة.

وأصدرت وزارة الطيران المدني المصري، أمس الخميس، قرارا بإلغاء رخصة الطيار، الذي سمح لمحمد رمضان بدخول قمرة القيادة، وسحبها مدى الحياة وعدم توليه مستقبلا أيه أعمال تخص الطيران المدني سواء إدارية أو فنية.

وكشف “رمضان” في أول تعليق له، أن “هذا الطيار تعرض للأذى بسببه ولن يتركه، وسيعوضه بشيء آخر عما تعرض له من عقوبات”، مؤكدا أن الطيار كان غالق للوحة المفاتيح داخل قمرة القيادة بالكامل، بحسب موقع “في الفن”.

وردا على إذا كان سيجد عملا آخر للطيار، أجاب: “تلك أشياء خاصة بيني وبين الطرف التاني ولا يجوز أن أصرح بها.. سأسانده بالطبع .. لكن لا يجوز أن أعلن هذا.. فهناك أمور من الواجب أن تعلن عنها مثل بناء مستشفى، إنما لا يجوز أن أعلن أنني ساندت فلان أم لا.. حتى أن أصولنا الصعيدية تمنع الإعلان عن هذا”.

وذكرت صحيفة “أخبار اليوم” أن سلطة الطيران المدني المصري أصدرت تعليمات بإيقاف قائد الرحلة والطيار المساعد عن الطيران، وإحالتهما للتحقيق العاجل “وذلك لارتكابهما فعلا ممنوعا منعا باتا، طبقا لقواعد وتعليمات الطيران المدني العالمي والمصري وضد سلامة الطيران”.

يشار إلى أن محمد رمضان كان قد وثق من خلال حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي تجربته بقيادة الطائرة وهو في طريقه إلى السعودية.

ونشر محمد رمضان فيديو له من داخل الطائرة، وظهر فيه جالسا في الطائرة إلا أنه فاجأ الجميع، قائلا: “في تجربة هي الأولى من نوعها، هنقوم نسوق الطيارة”، ليغادر بعدها مقعده متوجهًا نحو كابينة القيادة، إذ جلس إلى جوار قائد الطائرة، وتبادل الثنائي الحديث وأمسك بعدها رمضان بالأجهزة الخاصة بقيادة الطائرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق