أنحاء العالم

“فريق تقييم الحوادث” يستعرض 5 ادعاءات بشأن عمليات التحالف في اليمن.. ويعلن نتائج التحقيق

استعرض الفريق المشترك لتقييم الحـوادث في اليمن التابع لقيادة التحالف، اليوم (الأربعاء)، عدة ادعاءات تقدمت بها وسائل إعلام وجهات أخرى بشأن أخطاء ارتكبتها قوات التحالف خلال عملياتها العسكرية في اليمن.

وفند المتحدث الرسمي باسم الفريق المستشار القانوني منصور المنصور الادعاءات التي وردت من وسائل الإعلام، ومن مكتب المنسق المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن، وفي خطاب من الأمين العام لمنظمة “أطباء بلا حدود”، ومن اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان.

وفيما يلي تفصيل تلك الادعاءات ونتائج التحقيق بشأنها:

الادعاء الأول: مقتـل وجرح عشرات الأشخاص بينهم أطفال في غارة على سوق آل ثابت في مديرية قطابر بصعدة في تاريخ 30 يوليو 2019م.

نتيجة التحقيق: تبين أن قوات التحالف لم تنفذ أي مهام جوية في مديرية قطابر في تاريخ الادعاء، وأن أقرب مهمة جوية نفذتها قوات التحالف كانت على هدف عسكري يبعد مسافة 150 كلم عن محل الادعاء.

الادعاء الثاني: استهداف قوات التحالف لحي سكني في صنعاء في تاريخ 16 مايو 2019م، ما نتج عنه وفـاة مدنيين وإصابة آخرين وتدمير مباني سكنية.

نتيجة التحقيق: تبين أن إحدى القنابل التي استخدمتها قوات التحالف سقطت على الموقع محل الادعاء نتيجة خلل فني بها، ويقترح فريق التحقيق تقديم مساعدات عن الأضرار بسبب الحادث العرضي، ومعالجة أسباب عدم سقوط القنبلة على هدفها.

الادعاء الثالث: استهداف قوات التحالف خياماً في منطقة الخميس بمحافظة الجوف في تاريخ 17 يوليو 2015 ما أدى لمقـتل 4 أشخاص.

نتيجة التحقيق: تبين أن قوات التحالف لم تنفذ أي مهام جوية في منطقة الادعاء، وأن أقرب مهمة جوية في تاريخ الادعاء تبعد 60 كلم.

الادعاء الرابع: إصابة قوات التحالف لمرفق طبي تدعمه منظمة أطباء بلا حدود في منطقة شعارة بمحافظة صعدة، ووفـاة 5 أشخاص وجرح 8 آخرين في تاريخ 10 يناير 2016.

نتيجة التحقيق: تبين عدم تنفيذ طائرات التحالف لأي طلعات جوية في محيط منطقة المرفق الطبي، وأن أقرب مهمة كانت تبعد 17 كلم عن المرفق الطبي محلّ الادعاء؛ لكن تبين أن المرفق الطبي يقع في منطقة كانت عبارة عن ساحة معارك لأسلـحة المدفعية بين قوات التحالف والميليشيات الإرهابية، وسقط مقذوف مدفعية قوات التحالف على المرفق الطبي نتيجة خلل، ويرى الفريق مناسبة تقديم مساعدات طوعية عن الخسائر البشرية والأضرار المادية.

الادعاء الخامس: إطلاق طائرة تابعة لقوات التحالف صاروخية على قارب صيد بالقرب من قرية صيرة في محافظة أبين، ما أدى لمقـتل 3 أشخاص كانوا على متنه، وذلك في تاريخ 12 أغسطس 2015.

نتيجة التحقيق: تبين أن قوات التحالف لم تنفذ أي مهمة جوية في منطقة الادعاء، وكانت أقرب مهمة على بعد 90 كلم من مكان الادعاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق