التكنولوجيا

“جوجل” تطور كمبيوتر يحل خوارزمية تحتاج إلى 10 آلاف سنة في ثواني

أعلنت شركة التكنولوجيا الأمريكية العملاقة “جوجل” تطوير أقوى جهاز كمبيوتر في العالم حيث يستطيع خلال 200 ثانية فقط إنجاز عمليات حسابية تحتاج إلى حوالي 10 آلاف سنة مع أجهزة الكمبيوتر فائقة القوة الحالية.

وذكرت مجلة “نيتشر” العلمية الأمريكية اليوم الأربعاء أن شركة جوجل طورت الرقائق الكمية المستخدمة في هذا الكمبيوتر في معاملها.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن هارتموت نيفين المدير الهندسي لشركة جوجل القول إن هذا الإنجاز نتيجة سنوات من بحث وعمل الكثيرين.. كما أنه يمثل بداية لرحلة جديدة تتمثل في اكتشاف سبل استخدام هذه التكنولوجيا. نحن نعمل مع مجتمع الأبحاث وطورنا أدوات مفتوحة المصدر حتى نمكن الآخرين من العمل إلى جانبنا في تحديد التطبيقات الجديدة” لهذه التكنولوجيا التي أطلقت عليها الشركة الأمريكية اسم “التفوق الكمي”.

يذكر أن الفكرة وراء تكنولوجيا الحوسبة الكمية هي إدخال تحسين استثنائي على سرعة معالجة البيانات وقوة أجهزة الكمبيوتر حتى تحاكي أنظمة الكمبيوتر العملاقة ودفع التقدم العلمي في مجالات الفيزياء والكيمياء وغيرهما. وعلى عكس أجهزة الكمبيوتر الكلاسيكية التي تعتمد على أسلوب “صفر وواحد” في تخزين البيانات الرقمية، فإن الحوسبة الكمية تعتمد على ما يسمى أسلوب “التكديس” الذي يتيح استخدام كل من الصفر والواحد في تشفير البيانات بالتزامن، وهو ما يتيح زيادة هائلة في كمية البيانات الرقمية التي يمكن تخزينها أو معالجتها.

وذكرت بلومبرج لأنه كما هو الحال في الكثير من إنجازات الذكاء الاصطناعي، فإن هناك جدلا واسعا بشأن ما إذا كانت هذه التقنية الجديدة تمثل اختراقا حقيقيا في عالم تكنولوجيا المعلومات. يأتي ذلك فيما ذكر باحثون في شركة الكمبيوتر الأمريكية “آي.بي.إم” في وقت سابق من الأسبوع الحالي إن ما ينجزه كمبيوتر “جوجل” خلال 200 ثانية يمكن إنجازه في 2.5 يوم فقط باستخدام الكمبيوتر الكلاسيكي الذي يحتوي على مساحة تخزين كافية وليس في 10 آلاف سنة كما ذكرت شركة “جوجل”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق