أنحاء الوطن

مرابط بالحد الجنوبي يتبرع بكليته لإنهاء معاناة والده مع الفشل الكلوي

أنهى الشاب فهد يحيى الريثي، معاناة والده مع الفشل الكلوي بتبرعه بإحدى كليته له بعد معاناة مع الغسيل، وجسّد بذلك مثالاً رائعًا في البر والوفاء.

وتفصيلاً، أجريت عملية زراعة الكلى في مستشفى القوات المسلحة بالمنطقة الجنوبية (خميس مشيط) بعد مطابقة التحاليل والفحوص الطبية، وقد تكللت العملية بالنجاح.

وقال “الريثي”: والدي عانى منذ مدة بسبب الفشل الكلوي، وقررت التبرع بإحدى الكلى كي أنهي معاناة والدي وذلك بمستشفى الأمير سلطان العسكري ليُنهي معاناة والده مع الغسيل.

يُذكر أن الشاب فهد الريثي المتبرع بالكلية لوالده هو أحد أبطال القوات المسلحة بوزارة الدفاع، ومن المشاركين حاليًا بالحد الجنوبي، مبينًا أنه يعيش في فخر واعتزاز بأنه أنهى معاناة والده ووقفته لحماية الوطن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق