الشركات

رئيس مجلس إدارة “أكوا باور” يطلع أمير الجوف على سير العمل بمحطة سكاكا للطاقة الشمسية الكهروضوئية

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبد العزيز أمير منطقة الجوف، محمد أبونيان، رئيس مجلس إدارة شركة “أكوا باور”، الشركة المنفذة لمشروع سكاكا للطاقة الشمسية الكهروضوئية، أول مشروع للطاقة المتجددة يتم تنفيذه في المملكة العربية السعودية ضمن البرنامج الوطني للطاقة المتجددة، بقدرة إنتاجية تصل إلى 300 ميجاواط وتكلفة استثمارية تصل إلى 1.2 مليار ريال سعودي، حيث اطلع سموه على سير العمل بالمشروع، خاصة مع دخول المشروع مرحلة التشغيل الأولى.

وثمّن صاحب السمو جهود “أكوا باور” المتواصلة لمواكبة برامج ومشاريع رؤية المملكة 2030، مشيداً سموه بالتزام “أكوا باور” بالوفاء بتعهداتها وفق أعلى مستويات الكفاءة والفعالية وتسخيرها جميع القدرات والإمكانات في تنفيذ المشروع ما يرسخ مكانتها كشركة سعودية رائدة في هذا المجال، وشدد صاحب السمو على أهمية المشروع لمنطقة الجوف ودوره في توفير فرص عمل لأبناء المنطقة، الأمر الذي من شأنه تعزيز وضعهم الاجتماعي والاقتصادي وتطوير مهاراتهم وخبراتهم، وبما يعود بالنفع على الاقتصاد السعودي بشكل عام، ويسرّع من وتيرة تحقيق المستهدفات الطموحة للرؤية الوطنية.

وقال صاحب السمو الملكي: “تضطلع “أكوا باور” بدور بارز في دعم الخطط والمبادرات الوطنية وفق أعلى مستويات الكفاءة، ويعتبر مشروع سكاكا في منطقة الجوف دليلاً على التزامها بدعم الاقتصاد السعودي، وتوجهات خطة التحول الوطني الشاملة في المملكة والتي يعد تنويع مصادر الطاقة ورفع حصة الاعتماد على مصادر متجددة، أحد محاورها الرئيسية”.

من جانبه، قال محمد أبونيان، رئيس مجلس إدارة شركة “أكوا باور”: ” شرفت اليوم بإطلاع صاحب السمو الملكي أمير منطقة الجوف على مستجدات العمل بمشروع سكاكا الذي نفخر بأن يكون لنا شرف تنفيذه كأول مشروع لتوليد الكهرباء بالاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة في المملكة العربية السعودية، وبما يدعم البرنامج الوطني للطاقة المتجددة وأهداف رؤية المملكة 2030″.

وأضاف أبونيان: “تأكيدا على التزامنا بتعزيز جهود توطين الوظائف في قطاع الطاقة بالمملكة، نعتز بنجاح المشروع في توظيف 90% من العاملين به من السواعد والمواهب الشابة الواعدة من أبناء منطقة الجوف الغالية على قلوبنا جميعا، وذلك في العام الأول من تشغيل المحطة، على أن تصل إلى نسبة 100 في المئة بعدها، فضلاً عن مساهمة المشروع في توفير فرص تدريبة للشباب بهدف صقل مهاراتهم وخبراتهم في هذا المجال، وذلك من خلال المعهد العالي لتقنيات المياه والكهرباء”.

ونوه أبونيان إلى أن نسبة المحتوى المحلي في المشروع تزيد عن 30 في المئة، ما يعزز من فرص مشاركة الشركات والمؤسسات الوطنية من الإسهام بفعالية في تطوير وتنفيذ مثل هذه المشاريع الريادية في المملكة.

يشار إلى أن مشروع سكاكا للطاقة الشمسية الكهروضوئية يشغل مساحة تزيد عن ستة كيلومترات مربعة، وهو باكورة المشاريع التي يتم إطلاقها في إطار البرنامج الوطني للطاقة المتجددة الذي يسعى إلى تحقيق خطة ومستهدفات الرؤية السعودية بإنتاج 58.7 جيجاواط من الطاقة المتجددة بحلول عام 2030.

وكان تحالف بقيادة شركة ““أكوا باور”” قد فاز بعقد تنفيذ المشروع بعد أن قدم تعرفة قياسية عالمية في قطاع الطاقة الشمسية الكهروضوئية بلغت 8.781 هللة/للكيلوواط الساعة، لإنتاج 300 ميجاواط تلبي احتياجات الطاقة لقرابة 45,000 وحدة سكنية، وبقدرة على خفض أكثر من 500,000 طن من الانبعاثات الكربونية سنوياً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق