أنحاء الوطن

كاتبة: إغلاق المحال وقت الصلاة لم يرد في القرآن والسنة.. دخلنا مرحلة جديدة ومعنا السائح والمستثمر

قالت الكاتبة الصحفية هيلة المشوح إن إغلاق المحال التجارية والأسواق أثناء الصلاة لم يرد في القرآن الكريم ولا في السنة، منتقدة مَن يربط بين فتح المحال وترك الشعيرة؟

وأوضحت المشوح في مقالة نشرتها صحيفة “عكاظ” أن ما جاء في القرآن الكريم بشأن حث التجار على ترك البيع والتوجه إلى “ذكر الله” وأداء الصلاة عندما يرفع الأذان، فهو خاص بيوم الجمعة فقط دون غيره، مشيرة إلى وجود خلاف بين العلماء في تفسير معنى “فاسعوا” في الآية: “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ”.

ولفتت إلى أن المرحلة الجديدة في المجتمع السعودي والتي تشهد قدوم السياح الأجانب والمستثمرين إلى البلاد، تتطلب ترك المحال والأسواق مفتوحة وعدم تعطل مصالح الناس، مشيرة إلى ظاهرة طوابير السيارات في محطات الوقود وانتظار النساء أمام بوابات الأسواق؛ بسبب إغلاق المحال وقت الصلاة، إضافة إلى استغلال العمالة الوافدة فرصة الإغلاق للإطالة والتأخير في أداء مهامهم.

وروت الكاتبة في مقالها موقفاً صادفها حين دخلت أحد المتاجر الكبرى “سوبر ماركت” أثناء الصلاة وحاسبت وخرجت دون أن تلاحظ تقيد المتجر بالإغلاق أو إيقاف عمل الكاشيرات، فيما واجهت موقفاً مغايراً وفي مكان مختلف حيث انتظرت قرابة الساعة أمام محل نسائي لحين تنتهي صلاة العشاء فيما ظلت البائعات داخل المحل وهي خارجه تنتظر .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق