هنا و هناك

“ناسا” تحذّر: “قاتل المدينة” قد يضرب الأرض بقوة تفوق قنبلة هيروشيما “15 مرة”

حذّرت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”، من كويكب ربما يرتطم بالأرض في اليوم السادس من مايو عام 2022.

وقالت “ناسا” إن كويكب (JF1) الذي يعرف باسم “قاتل المدينة” ربما سيضرب أنحاءً من الأرض في 2022، وهو عبارة عن صخرة كبيرة جداً يبلغ قطرها نحو 130 متراً، وهي أقرب إلى حجم أكبر هرم في مصر.

وبحسب موقع “الحرة” اكتُشف الكويكب أول مرة في 2009، ومن حينها تراقبه ضمن نظام مراقبة الكويكبات التابع للوكالة.

وإذا ضرب “قاتل المدينة” الأرض، فإنه سيصطدم بقوة 230 كيلو طناً، أي اصطدام بقوة 15 قنبلة مثل التي ألقيت على هيروشيما في 1945.

وتشير “ناسا” إلى أن احتمال ضرب الكويكب بالأرض لا يتجاوز 0.026 في المئة، ولكن في حال حصول ذلك علينا أن نكون مستعدين للتعامل معه.

واقترب هذا الكويكب في يوليو الماضي من الأرض بسرعة 54 ألف ميل في الساعة، وكان على بُعد 45 ألف ميل فقط.

ويقدر العلماء عدد الكويكبات القريبة من الأرض بنحو 20 ألفاً وقد ظهر أحدها عام 2013 في سماء روسيا، ما أدّى إلى إصابة 1600 شخص.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق