أنحاء العالم

مخابرات النظام الإيراني تعتقل أسر إعلاميي قناة أحوازنا

أدانت قناة أحوازنا الفضائية إقدام مخابرات النظام الإيراني على اعتقال وتهديد بعض أفراد أسر إعلامييها وفي مقدمتهم أفراد من أسرة الزميلين عيسى الفاخر وناصر عزيز مشددة على أن الابتزاز والتهديد والترهيب الإيراني, أساليب لن تمنع إعلاميي القناة، من القيام بدورهم المهني الإنساني والأخلاقي والوطني.

وجاء في بيان أصدرته قناة أحوازنا : أن القناة إذ تتابع بقلق تهديدات، واحتجاز النظام الإيراني لعائلات الإعلاميين عيسى مهدي الفاخر وناصر عزيز، والتعرّض لأفرادها بالملاحقة الأمنية، فإنها تدين وبشدة، مصادرة الحق بحرية إبداء الرأي.

وطالب بيان القناة جميع الإعلاميين في العالم،والمؤسسات والدول المعنية بالوقوف إلى جانب حرية الإعلام، والتصدي لمحاولة النظام الإيراني، والضغط عليه لوقف كم الأفواه والحجر على التفكير الحر.

كما طالب بيان القناة هيئات ومنظمات حقوق الإنسان، والمراكز والمؤسسات الصحفية والإعلامية، باستنكار سلوك النظام المشين، المتمثل باعتقال وتهديد عائلات الإعلاميين، بهدف إسكاتهم.  

يشار إلى أن مخابرات النظام اعتقلت قبل أيام السيدة “ليلى عزيز الخنافرة” شقيقة الإعلامي ومقدم البرامج في قناة أحوازنا الزميل “ناصر عزيز” بينما اعتقلت قبل أكثر من عام “يوسف مهدي الفاخر” شقيق مقدم برنامج كلمة كالسيف الزميل عيسى الفاخر.

وترسل مخابرات النظام بين الحين والآخر تهديدات لأسر إعلاميي القناة, بينما اعتقلت بالفعل عددا من أفراد أسرهم بهدف الضغط عليهم للتوقف عن أداء واجبهم المهني وبغرض إسكات صوت القناة المناهض لسياسات النظام الإيراني الإجرامية, وخاصة في الأحواز.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق