أنحاء الوطن

الأيتام يبرزون طاقاتهم الإبداعية عبر المنحوتات والرسومات

أقامت جمعية البر بجدة نشاطاً لأبناء وبنات دور الضيافة من الأيتام، والذين أظهروا مواهبهم وابداعاتهم التي أبهرت من شاهدها عند عرضها.

وذكر عضو مجلس إدارة جمعية البر بجدة المهندس سمير القرشي  أن فتيات دار الزهراء أبدعن في صناعة المنحوتات بشكل كبير، والتي بدت وكأنها مصنوعة بأيدي محترفات ، فيما أظهر الأبناء بدار عبدالله عباس شربتلي   مواهبهم وابداعاتهم في الرسم ، مشيراً إلى أن ما انتجوه خلال هذا البرنامج يوحي بحجم المواهب الكبيرة التي يمتلكونها والتي تسعى جمعية البر على الدوام إلى صقلها وتنمية مهاراتهم المختلفة عبر تقديم البرامج المتعددة، فمنذ بداية العام الحالي وحتى اليوم أقامت الجمعية 183 برنامجاً ونشاطاً لأبناء وبنات الجمعية، شملت برامج سياحية ولقاءات وبرامج اجتماعية وتثقيفية ودورات تدريبية واحتفالات وأنشطة دينية وترفيهية ورياضية.

وأوضح القرشي أن هذه الأنشطة والبرامج التي تقام داخل الدور جاءت لتساعد الأبناء والبنات على الابتكار واختيار حرفة ومهنة تساعدهم على العيش الكريم ولاكتشاف مواهبهم وتنميتها ، مشيراً إلى أن نسبة نجاحهم بالمدارس بلغت 90% وهي في تزايد ولله الحمد ، وقد كان من ثمار هذه الورش بروز نجم الابن إمام أحمد، الذي شارك في دورات ومسابقات وزارة التعليم بل وحصد الجوائز العديدة على مستوى مدارس دول الخليج، وقد قدم العديد من اللوحات التشكيلية الجميلة والملفتة التي أهداها نيابة عن جميع أبناء الدار إلى العديد من الشخصيات البارزة في المجتمع  وعلى رأسها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، وكذلك صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز آل سعود محافظ محافظة جدة.

الجدير بالذكر أن جمعية البر بجدة تحرص طوال العام على إقامة العديد من البرامج والفعاليات والتي تصب في مصلحة أبناء وبنات الدور، ومن أبرزها ورش التدريب ودورات الحاسب الآلي والرسم والفن التشكيلي، وعلى الجانب الرياضي خصصت الجمعية حصصاً تدريبية لإبراز المواهب وتطويرها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق