أنحاء العالم

السيسي عن العدوان التركي لسوريا: لا أحد يستطيع محو هوية الأكراد

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الثلاثاء، إن الأكراد عانون على مدار 60 سنة مضت فلا أحد يستطيع محو هويتهم مهما حدث.

وأضاف السيسي، خلال رده على سؤال شابة كردية حول قضية الأكراد: “الكرد عانوا على مدار 60 سنةً مضت، ولا أحد يستطيع محو هويتهم”، في إشارة إلى الاجتياح التركي للشمال السوري الذي تقطنه أغلبية كردية.

وتابع الرئيس المصري أنه: “برغم الاقتتال فلا أحد يستطيع محو هوية الكرد، فالهويات موجودة دائما، ثقافة ولغة وغيرها”.

وخلال لقاء مفتوح مع مجموعة من شباب العالم في ختام أعمال منتدى شباب العالم الذي انطلق في نسخته الثالثة، السبت الماضي، في مصر، قال الرئيس المصري: “أنا مسالم طوال الوقت، ومقاتل شرس جدًّا عندما يفرض عليّ القتال، لكن قبل ذلك أدفع بالحسنى والمعروف والإنسانية قبل أن ألجأ للعنف”.

وأكد أنه “على كل حال لا يمكن لمشروع أن ينجح وهو مبني على الاقتتال والتدمير والخراب مثل الإرهاب في مصر، فالطريق أمامه مغلق وهُزم بالفعل، ما ينجح فقط هو المخطط المبني على التنمية والأمان و السلام”.

ولفت السيسي إلى أن مصر شاركت في تهدئة الأوضاع في جنوب السودان وأماكن أخرى، كان يتم تناول ذلك إعلاميًّا في حينِه، لكنه لم يكن في بؤرة اهتمام المواطن المصري في ظل ظروف البناء التي يعيشها.

وأضاف: “كان لنا حوار قاسٍ في ألمانيا مؤخرًا، وأكدنا أننا لن نترك دول الساحل والصحراء تحارب الأخطار التي تواجهها وحدها، لن أفصح عن كل شيء الآن حتى يتم ما نرتب له في هذا الشأن”.

ولفت الرئيس المصري إلى أنه بشكل عام، كلما أصبحت هناك تنمية أكثر قلّت فرص الصراع.

كما أشار الرئيس المصري أيضًا إلى أن بلاده تجاوزت المدى المخطط لكثير من الملفات، على رأسها الطاقة، الذي كان يجب الانتهاء منه سنة 2025 وفقًا للخطة الموضوعة، لكن بالفعل تم الانتهاء منه قبل المدى الزمني المحدد بحوالي 4 أو 5 سنوات، كذلك شبكة الطرق القومية التي كان مخطط الانتهاء منها عام 2050، فتم الانتهاء منها بالفعل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق