أنحاء العالم

البنتاجون ينفي وجود أي تهديد من الطلاب السعوديين بأمريكا

قالت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) أمس (الخميس) انها لم تجد أي تهديد في مراجعتها لحوالي 850 طالبا عسكريا سعوديا يدرسون في الولايات المتحدة، وذلك بعد حادث إطلاق النار الذي نفذه ضابط بسلاح الجو السعودي أودى بحياة ثلاثة أشخاص في قاعدة بولاية فلوريدا في وقت سابق من هذا الشهر. وقال غاري ريد، مدير الاستخبارات الدفاعية وإنفاذ القانون والأمن، في تصريحات صحفية: “بوسعنا أن نقول إنه لا توجد معلومات تشير إلى اكتشاف أي تهديد وشيك”.

ويرى محللون أن هذا الاستنتاج يمهد الطريق أمام رفع التجميد عن تدريب العسكريين السعوديين وعودة الطلاب والمتدربين السعوديين إلى ممارسة دراستهم العملية مرة أخرى.

وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) إن المحققين الأمريكيين يعتقدون أن الملازم الثاني في سلاح الجو السعودي محمد سعيد الشمراني، 21 عامًا، كان يتصرف بمفرده في قاعدة بحرية أمريكية في بينساكولا، حين أقدم على فعلته في السادس من ديسمبر الجاري.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) إنها ستقوم بإجراء مراجعة معززة للطلاب العسكريين من دول مختلفة، بما في ذلك النظر في وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بهم، حيث يوجد حوالي 5000 طالبا من 150 دولة يتدربون في قواعد أمريكية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق