أرشيف الأخبارحوادث

الصومال.. إعدام رجلين في ميدان عام بعد اغتصابهما وقتلهما طفلة | صور

أقدمت السلطات الصومالية، يوم أمس الثلاثاء، على إعدام رجلين علنًا في أحد الميادين؛ وذلك لإقدامهما على اغتصاب طفلة تبلغ من العمر 12 عامًا، قبل أن يقوما بخنقها حتى الموت.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن عبدالفتاح عبدالرحمن وارسام، وشقيقه عبدالسلام وارسام، وعبدالشكور محمد ديغ، قاموا باختطاف الطفلة عائشة إلياس، من أحد الأسواق القريبة من منزلها، الواقع في إقليم بونتلاند، في شهر فبراير من العام الماضي، قبل أن يغتصبوها اغتصابًا جماعيًّا، ليقوموا بخنقها بعد ذلك.

أثارت قضية اغتصاب الطفلة ضجة ومظاهرات في جميع أنحاء البلاد، واحتجاجًا عبر الإنترنت من خلال وسم “JusticeForAisha”، ليتم إلقاء القبض على المتهمين الثلاثة.

وقال والد الفتاة: إنه تم تنفيذ الإعدام على اثنين من المتهمين يوم أمس، بواسطة فرقة لإطلاق النار، قام باختيارها بنفسه، ليتم تنفيذ الأمر في ميدان بلدة بوساسو على الساحل الشمالي للصومال، أمام أنظار عدد من المسؤولين وأفراد من الجمهور، بينما أرجأ إعدام عبدالسلام وارسام لمدة 10 أيام.

وأضاف أنه رفض التنازل عن حق طفلته، وذهب إلى مكان إعدام المتهمين للتأكد من وفاتهما.

يذكر أن إقليم بونتلاند الصومالي الذي يتمتع بحكم شبه ذاتي، أصدر أول قانون للجرائم الجنسية في البلاد عام 2016، والذي يجرم الاغتصاب والتحرش الجنسي والجرائم الجنسية عبر الإنترنت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق