الرأيكتاب أنحاء

أطباء مملكتنا الحبيبة.. شكرا لكم

المملكة العربية السعودية يوجد بها منظومة طبية ليست موجودة في دول كبرى وهذا اتضح مع ازمة كورونا والتي انهارت امامها منظومات طبية في دول غربية كبرى و في الولايات المتحدة التي اصبحت تفترش الشوارع الكبرى و الحدائق لمعالجة المصابين بفيروس كورونا لكن في السعودية نفتخر بمؤسساتنا الطبية و ابنائنا الاطباء الذين يقفون في الصفوف الامامية مع الاطقم الطبية المختلفة لمحاربة وباء كورونا وبفضل الله ومجهود اطباء السعودية تزداد حالات الشفاء يوما بعد يوم وهذا يؤكد ان ان السعودية بها اعلى المؤسسات الطبية في العالم وافضل اطباء قادرين على مواجهة الصعاب ونجحوا في مواجهة وباء كورونا.

القيادة السعودية بفضل سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود وسيدي ولي العهد الامير محمد بن سلمان اهتمت بالتعليم و الصحة و اليوم تجني المملكة ثمار هذا الاهتمام و اصبح لدينا افضل الاطباء في العالم وهذا ليس اليوم فقط بل هناك مواسم مثل العمرة والحج تقدم المملكة خدمات طبية لملايين الحجاج القادمين الى المملكة في موسم الحج ولذلك عندما جاءت ازمة وباء كورونا لم يحدث الامر اي تغيير في المنظومة الطبية لان مؤسسات المملكة الطبية قوية و قادرة على مواجهة الازمات و اطباء مملكتنا الحبيبة من افضل الاطباء في العالم وهذا بشهادة كل المقيمين في المملكة وهذا نفتخر به لان مملكتنا الحبيبة هي مملكة الحزم والعزم واطباء السعودية و الاطقم الطبية السعودية مثل جبل طويق لايمكن ان تكسرهم اي ازمة و مستعدين دائما وهم في الصفوف الامامية لمواجهة وباء كورونا المستجد لانقاذ ارواح المواطنين و المقيمين بالمملكة.

سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود من اليوم الاول لازمة وباء كورونا اتخذ قرارا بعلاج المقيمين في المملكة و المخالفين لنظام الاقامة مجانا وهذا القرار اشادت به منظمة الصحة العالمية وهذه هي انسانية المملكة التي تساعد الجميع لكن ايضا لان السعودية بها افضل اطباء وهم جنود المملكة في حربها اليوم على وباء كورونا ولذلك يجب ان نتقدم لهم بالشكر لانهم يواجهون هذا الوباء دون خوف على حياتهم وهم يعملون ليلا و نهارا لساعات طويلة بعيدا عن اهلهم من اجل ان تنتصر السعودية على وباء كورونا وان شاء الله سوف تنتصر بفضل ابنائنا اطباء مملكتنا الحبيبة.. شكرا لكم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق