أرشيف الأخباراقتصاد

رئيس مجلس الغرف السعودية: الأمر الملكي بدعم رواتب موظفي القطاع الخاص يخلق توازنًا اقتصاديًا واستقرارًا وظيفيًا

رفع رئيس مجلس الغرف السعودية الأستاذ عجلان بن عبدالعزيز العجلان الشكر والتقدير الى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يحفظه الله، بمناسبة صدور الأمر الكريم بتحمل الحكومة من خلال نظام (ساند) نسبة 60% من رواتب موظفي القطاع الخاص السعوديين في المنشآت المتأثرة من التداعيات الحالية جراء انتشار فيروس كورونا، وما تضمنه الأمر الكريم من استثناء العاملين السعوديين في منشآت القطاع الخاص المتأثرة من التداعيات الحالية ، من المواد الثامنة، والعاشرة، والرابعة عشرة، من نظام التأمين ضد التعطل عن العمل، بحيث يحق لصاحب العمل بدلاً من إنهاء عقد العامل السعودي أن يتقدم للتأمينات الاجتماعية بطلب صرف تعويض شهري للعاملين لديه بنسبة 60 % من الأجر المسجل في التأمينات الاجتماعية لمدة ثلاثة أشهر، بحد أقصى تسعة آلاف ريال شهرياً، وبقيمة إجمالية تصل إلى 9 مليارات ريال.

واكد العجلان أن قطاع الأعمال وموظفي القطاع الخاص من السعوديين استقبلوا هذا الأمر الكريم بكل ارتياح، وسيكون له الاثر البالغ في الاستقرار الوظيفي بالقطاع الخاص حيث يتجاوز  المؤهلين للاستفادة من التعويض مليون ومائتي ألف عامل سعودي.

واكد العجلان أن هذا القرار المهم والداعم ليس بمستغرب من حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين يحفظهم الله، فقد اعتاد قطاع الأعمال على هذه الدعم في كل الظروف، مشير الى أن هذا التوجيه الكريم يأتي في ظل حزمة كبيرة من القرارات والتوجيهات الداعمة لكل قطاعات الدولة، وكذلك للمواطنين والمقيمين.

وأشار العجلان الى أن ما تقدمة حكومتنا في ظل هذه الأزمة يعد عملاً تاريخياً من حيث شمولية ونوعية الدعم، حيث لم نجد دولة في العالم قدمت مثل هذا الدعم المتكامل والشامل والمستمر والسريع، وفي ظل تعامل سريع مع كل التطورات المتعلقة بهذا الوباء .

واكد العجلان أن قطاع الأعمال يقدر عاليا هذا الدعم وهذا التفاعل والذي سيكون له بالغ الأثر في تجاوز تداعيات وباء كورونا واستمرار القطاع الخاص كأحد اهم اذرع اقتصاد الوطني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق