الرأيكتاب أنحاء

القمر خالي من الكوفيد

منذ فترة لم أمشي بشكل حُر لمسافات طويلة تحت السماء.

المسافة هي المدى الفاصل بيننا وبين فيروس لا يُرى، فتاك الأثر دقيق الخِلقه

أتممنا الشهر ونحن نُصارع هذا الكابوس بكل مراحله، وأتم القمر اكتماله في قلب السماء

وكما تقول الأخبار كان في أكبر حالاته لعام 2020، اخيرا رقم كبير ليس لتفشي حالات مرضيه

وموتى أو مصابين جدد، بل لروعة منظر وذهول صّنيعة فسبحان الذي أبدع خلقه.

أحمد بهجت في تأملاته قال ان هناك علاقة عميقة بين البحر والقمر في المد والجزر

يدّعي انها حركة حب وشوق دقيقة الأسباب نجم صغير هُناك يعرفها، يتغلب النجم على الظلام وأزمة السواد باللمعان يشق طريقه للوميض يختفي تارة ويبزغ تارة، لكن هذا لا يكفي عليه أن يتعلم إتقان اللعبة حتى يكون بدرًا

القمر سيد لعبه المساء يعرف كيف يتقن الإكتمال وهَزم الظُلمة

هكذا هي الحياة ليس كافيًا أن تشق طريقك للنور عليك أن تُعّبده وتَدُك الصِعاب ثم تتقن فن التفرد لا يكفي أبدًا ان تصِّل إلى القمة ، الوقوف عليها متزنًا هو الأهم كثير هم كالنجوم لكن القمر واحد، حتى انه

ليس مهم و وارد جدا التكرار حينها الغلبة للمُتقن المُتيَقِن

ابطال الموقف الان الذين جعلو الأمر ديدن للعيش وروتين ممارسة لا يُمّل وقانون لا  يُكسر يتخطى الزمكانية المسافة التي يعجز ان يتغلب عليها فيروس أو متطفل أو عدو

وقتها النجاه ليست في رؤية الضوء إنما في ان تصنع داخلك قنديل لا ينطفئ

وستضل طول العمر تسكب عليه من زيت الجهد والمحاولات وستتعمد وقتها تكبير المسافات

ليس خوفًا إنما إشعال للتحدي وأمل في عِناق مترقب وقبله منتظره

ستكبر خطواتك ويتسع أثرها كجناح تحرك بهدوء وخلق لنا نظريه الفراشة التي تُعتبر فلسفة فيزيائة ،

حركة بسيطة في مكان قد تُسبب إعصار في مكان آخر، حيث يكون النظام حساس تجاه المتغيرات الضئيلة والتفاصيل الصغيرة التي لا ندرك تأثيرها وتكون سبب في التغيير مع تراكم الوقت

عليك حينها ان تقف وتنظر في المرآة بكمامتك وقفاز اليدين الذي حرصت على إرتدائه حسب تعليمات الوقايه وتسأل نفسك متى سيكتمل قمري ومتى المّد سيغمر روحي متى سنصبح قادرين على تمييز ورؤية الفيروسات الدقيقة بعيننا المجردة بوضوح الشمس ونقتلها، بإتقان وثبات.

ملاحظة : للفيروسات أنواع منها مخلوقات غير حيةً ومنها أفكار وهميه وأغلبها يصعب تصنيفه لانه لم يُكتشف بعد قد يظهر في صور غير متوقعه واقعيًا أو اعتقاديا .

نسأل الله السلامة والشفاء العاجل للمرضى في كل العالم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق