أرشيف الأخبارأنحاء الوطن

بالشراكة بين “موهبة” و”منشآت”.. انتهاء تدريب 150 موهوبًا وموهوبة لتحويل أبحاثهم إلى مشاريع اقتصادية

أنهت مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة”، والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت”، البرنامج التدريبي لـ150 طالباً وطالبة من طلاب “موهبة”؛ لتدريبهم على مهارات ريادة الأعمال، وتحويل بحوثهم ومشاريعهم العلمية إلى مشاريع تجارية، ضمن مشروع الشراكة بين مؤسسة “موهبة”، و”منشآت”.

وشارك طلاب “موهبة” في البرنامج التدريبي على مدى 4 أيام، والذي تضمّن دورات وورش عمل، قدّمها نخبة من مدربي “منشآت”، والهيئة السعودية للحماية الفكرية؛ لتقديم الدعم لنحو 150 بحثاً ومشروعاً لعدد من الموهوبين والموهوبات الذين شاركوا في أولمبياد (إبداع 2020)، وتدريب أصحابها على تحويل الفكرة إلى ملكية فكرية، ومن ثمّ إلى مشروع تجاري، وكيفية الدخول بالمشروع التجاري إلى السوق.

شارك في تقديم البرنامج التدريبي خبراء من “هيئة الملكية الفكرية”، وشركة استشارية، وهيئة “منشآت”، والتي ستعمل على إخضاع نحو 20 مشروعاً، ترى إمكانية إطلاقها في السوق لمزيد من الدراسة، وتقديم الدعم الاستشاري لها، ومساعدة أصحابها في تسويقها.

ويعد هذا البرنامج نواة شراكة سيتم التوسع فيها بعد الاستفادة من هذه التجربة الأولى، وقياس مختلف جوانبها، بحيث تشمل كل طلاب وطالبات “موهبة” لتعزيز مهاراتهم ومساندتهم؛ لتمكينهم من تحويل مشاريعهم وأبحاثهم مستقبلاً إلى مشاريع ذات قيمة اقتصادية، في ظل اهتمام المملكة بتنمية مهارات ريادة الأعمال لدى الطلاب منذ الصغر، لتعلم أساسيات تحويل الأفكار الإبداعية إلى منتجات، وتحقيق ريادة الأعمال والإسهام في تحقيق المنجزات البشرية.

وتسعى “موهبة” إلى تعزيز الاعتماد على العقل والفكر والموهبة والإبداع لتحقيق مستهدفات رؤية 2030، وتحقيق ما جاء في المحور الثاني منها، بالتأكيد على توفير فرص للجميع عبر منظومة تعليمية ترتبط باحتياجات سوق العمل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق