أرشيف الأخبارحوادث

مقتل باحث في أمريكا بعد اقترابه من تحقيق اختراق علمي بشأن “كورونا”

شهدت ولاية بنسلفانيا الأمريكية، جريمة قتل غامضة الدوافع، تعرض لها باحث طبي كان قريبا من تحقيق نتائج مهمة حول فيروس “كورونا” المستجد.

وقالت سلطات الولاية، إنها عثرت على الباحث بكلية الطب بجامعة بتيسبيرغ، بينغ ليو (37 عاما)، مقتولا داخل منزله إثر إصابته بعدة طلقات نارية في الرأس والرقبة والجذع.

وأفادت وسائل الإعلام الأمريكية، أنه تم العثور أيضا على جثمان شخص آخر يدعى هاو غو (46 عاما) ميتا داخل سيارته على بعد أقل من ميل من منزل ليو، وترجح تحقيقات الشرطة أن يكون مسؤولا عن قتل ليو قبل أن يقدم على الانتحار بعد جريمته.

من جانبها، أشادت جامعة بيتسبرغ، بالباحث ليو وبجهده الكبير بمشاركته في تأليف أكثر من 30 بحثا، لافتا إلى أنه كان على وشك تحقيق نتائج مهمة للغاية تجاه فهم الآليات الخلوية التي تكمن وراء عدوى فيروس “كورونا” الجديد والأساس الخلوي للمضاعفات اللاحقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق