أرشيف الأخبارترجمة

دراسة تؤكد العلاقة بين “كورونا” والخفاش

 

أنحاء – ترجمة: خاص

 

بعد الجدل الكبير الذي أثير حول العلاقة بين حيوان الخفاش وتطور الفيروسات التاجية والتي كان آخرها فيروس “كورونا”، توصل فريق من الباحثين إلى العلاقة بينهما للكشف عن حقيقة النظريات المتضاربة السابقة.

ونشرت مجلة “ساينس أليرت” العلمية دراسة كشفت أن فيروس “كورونا” بدأ من الخفافيش ولكنه تطور وانتشر بصورة طبيعية إل مضيف آخر والذي تعتقد الدراسة أنه حيوان أيضاً حتى تطور إلى وباء عالمي.

وأكدت الدراسة على نظرية انتقال الفيروسات التاجية من الخفافيش خاصة بعد دراسة المواد الجينية في الجينوم الفيروسي والذي كشف وجود رابط بين انتشار فيروس سارس السابق والخفاش.

وأشار “ويفنج شي” عالم الأحياء الدقيقة بجامعة شاندونج فيرست الطبية، إلى أنه منذ اكتشاف السارس لم يرجح الأطباء وجود علاقة  بالفيروس حينها والتخليق المختبري.

وبنت الدراسة نتائجها على تحليل من 277 خفاشا تم جمعها في مقاطعة يونان، الصين، في النصف الثاني من عام 2019.

و بعد تحليل الفيروسات الموجودة في عينات الخفافيش ،استطاع فريق البحث الكشف عن جينين شبه كاملين للفيروس التاجي RmYN01 و RmYN02، الأول كان له تطابق منخفض فقط مع فيروس السارس، لكن RmYN02 كان يتشارك مع الفيروس التاجي بنسبة 93.3% من الجينوم الخاص به مع فيروس السارس، ويشارك جين معين يسمى 1ab بنسبة 97.2% وهو أقرب تطابق لهذا الجين حتى الآن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق