أرشيف الأخبارأنحاء العالم

شركة طيران إندونيسية تلغي رحلاتها بعد أسابيع من استئنافها.. لهذه الأسباب

بعد أسابيع فقط من استئناف رحلاتها الجوية الداخلية، ألغت الناقلة الجوية الإندونيسية «Lion Air» تلك الرحلات مجدداً، مشيرةً إلى وجود مشاكل مع عدم اتباع المسافرين للقوانين المتعلقة بفايروس «كوفيد-19» بحسب ما ذكره موقع سي إن إن.

واستأنفت مجموعة «Lion Air»، التي تتضمن أيضاً «Batik Air» و«Wings Air»، رحلاتها ذات المسافات القصيرة ببطء في 10 مايو، ولكن لم تستمر تلك الرحلات لفترة طويلة.

وأعلنت الشركة إيقاف جميع مساراتها مرة أخرى اعتباراً من 5 يونيو نظراً لوجود مشاكل كثيرة تتعلق بعدم مراعاة الركاب القواعد الخاصة بفايروس كورونا المستجد، التي تتعلق بالتباعد الاجتماعي، والإفصاح الطبي.

وفي بيان صحفي، أوضح ممثل لـ«Lion Air» أن العديد من الركاب المحتملين لم يستطيعوا القيام برحلاتهم الجوية لأنهم لم يكملوا المستندات والشروط المطلوبة خلال فترة الإنذار بجائحة فايروس كورونا المستجد.

وألغت الشركة أيضاً الرحلات الجوية الدولية القليلة التي تقدمها.

وفي ظل الظروف العادية، تقدم الشركة رحلات إلى المملكة العربية السعودية، والصين، وماليزيا، وسنغافورة أيضاً.

واتخذت شركة الطيران، التي تتخذ من جاكرتا مقراً لها، خطوات لضمان السلامة على متن الطائرة، مثل حظر مقاعد الوسط، وتنظيف الطائرات بعمق، واستبدال مرشحات جسيمات الهواء عالية الكفاءة، التي يُشار إليها أيضاً بـ«HEPA» على الطائرات التي يشتبه فيها بإصابة أي مسافر بالمرض.

وعند الإعلان عن هذا القرار، أشارت «Lion Air» بالتحديد إلى قلقها على صحة الموظفين، وخاصة على طاقم كابينة الطائرة المعرضين لخطر الإصابة بفايروس كورونا من المسافرين.

وفي بيان نشرته «Lion Air» في 3 يونيو، قالت الشركة: «تدعم مجموعة Lion Air الحكومة بما يتعلق بجهود الوقاية من كوفيد-19، وذلك خلال المشاركة الفعالة في تنفيذ البروتوكولات الصحية التي وضعتها وزارة النقل، ووزارة الصحة، وفرقة العمل».

وإلى الآن، لا توجد معلومات عن موعد إعادة جدولة هذه الرحلات.

وتعرض الشركة إعادة أموال الركاب الذين حجزوا تذاكرهم بالفعل، ولكنها لا تسمح لأي شخص بإجراء حجوزات جديدة في الوقت الحالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق