أرشيف الأخبارحوادث

البرازيل.. سيدة تخنق إبنها بحبل غسيل بسبب ألعاب الفيديو

في جريمة هزت البرازيل، خنقت أم طفلها (11 عاماً) بحبل غسيل بذريعة ممارسته ألعاب الفيديو كثيرا على هاتفه، ثم دفنته في كراج الجيران وأبلغت عن هروبه من المنزل.

 

ووفق صحيفة «ذي صن» البريطانية (الأربعاء)، كثف رجال الشرطة البحث عن الطفل في الغابات المحيطة بمنزل العائلة في ولاية ريوغراندي دو سول جنوبي البرازيل، وبعد 10 أيام من البحث دون طائل، انهارت الأم إلكسندرا دوجوكنسكي (33 عاما) واعترفت بفعلتها.

 

 وقالت: «لم أعد قادرة على التعايش مع الكذب.. خنقته بالحبل، لا يترك الموبايل من يده»، ودلت السلطات على مكان دفنه، قبل إحالتها للنيابة بانتظار محاكمتها بتهمة القتل العمد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق