أرشيف الأخبارصحة

علماء فيروسات يحذرون: المدارس قد تتحول إلى بؤر لتفشي كورونا

مع بداية العام الدراسي الجديد، حذر علماء فيروسات مرموقين في ألمانيا من خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد بين الطلاب في المدارس، مقترحين تطبيق إجراءات احترازية.

 

وجاء في بيان لجمعية علم الفيروسات الألمانية اليوم الجمعة: “غياب إجراءات الوقاية والتحكم من الممكن أن تؤدي خلال فترة قصيرة إلى بؤر لتفشي الفيروس، ما يجبر المدارس مجددا على الإغلاق” وفقا لـ “الألمانية”.

 

ومن بين العلماء الموقعين على البيان، كريستيان دروستن ويوناس شميت-شانازيت وميلاني برينكمان.

وأضاف البيان: “نحذر من فكرة أن الأطفال لا يلعبون دورا في الجائحة وفي نقل العدوى”، موضحين أن الاستهانة بمخاطر انتقال العدوى في المدارس سيؤدي إلى نتائج عسكية بالنسبة لمصلحة الأطفال والتعافي الاقتصادي.

وقد أُعلن اليوم الجمعة عن إغلاق مدرستين في ولاية ميكلنبورج-فوربومرن الألمانية بسبب إصابة معلمة وطالب بفيروس كورونا المستجد.

وكانت ولاية ميكلنبورج-فوربومرن أول ولاية بين الولايات الستة عشر في ألمانيا تختتم عطلتها الصيفية يوم الاثنين الماضي، حيث عاد 152 ألفا و700 طالب في الولاية إلى مدارسهم للمرة الأولى منذ إغلاق المدارس جراء الجائحة في منتصف آذار/مارس الماضي. واستأنفت ولاية هامبورج النشاط المدرسي أمس الخميس، ومن المنتظر أن تعقبها ولايات شليزفيج-هولشتاين وبرلين وبراندنبورج وشمال الراين-ويستفاليا الأسبوع المقبل.

وكتب علماء الفيروسات في بيانهم أنه للحد من انتشار الفيروس بشكل فعال في المجتمع ككل لا يزال من المتطلبات الأساسية الحفاظ على معدلات متدنية لتفشي الفيروس في المدارس. واقترح العلماء عدة تدابير لتقليل مخاطر انتقال العدوى في المدارس.

ويتضمن ذلك على سبيل المثال تقليل أحجام الفصول الدراسية اعتمادا على عدد الإصابات الجديدة. بالإضافة إلى ذلك، من وجهة نظر متخصصة في علم الفيروسات، يجب تقسيم الطلاب إلى مجموعات صغيرة ثابتة بأقل حد ممكن من الاختطلات فيما بينها خلال الحياة المدرسية اليومية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق