أرشيف الأخبارأنحاء العالم

أردوغان يتاجر بأزمة انفجار لبنان المدمر لتحقيق أهداف سياسية

أعلنت تركيا اعتزامها منح جنسيتها إلى فئة معينة للبنانيين المنكوبين جراء تفجير مرفأ بيروت، وذلك في أعقاب زيارة مسؤولين أتراك  العاصمة اللبنانية الأسبوع الماضي.

 

وجاء الإعلان، مساء السبت، على لسان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، الذي قال: «نحن نقف مع أقاربنا الأتراك والتركمان في لبنان وفي كل العالم».

 

وتابع: «سنمنح الجنسية التركية للأخوة الذين يقولون نحن أتراك.. نحن تركمان، ويعبرون عن رغبتهم في أن يصبحوا مواطنين في تركيا. هذه تعليمات الرئيس رجب طيب أردوغان».

وبحسب موقع «أحوال» المتخصص في الشؤون التركية، فإن جاويش أوغلو يشير في حديثه إلى الأتراك الذين يعيشون في لبنان منذ القرن الحادي عشر.

وقال موقع «أحوال» إن هذه الخطوة تأتي في ظل تصاعد الجدل بشأن دور تركيا داخل لبنان. وخلال الزيارة، التقى المسؤولون الأتراك بأسر مواطنين أتراك أصيبوا في انفجار مرفأ بيروت.

وواجه أردوغان في الماضي انتقادات متكررة باستغلال مسألة التجنيس لتحقيق أهداف سياسية واقتصادية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق