أرشيف الأخبارأنحاء الوطن

“سعود الطبية” تحذر من لبس الأطفال كمامات مجهولة المصدر

حذرت مدينة الملك سعود الطبية ممثلة بمستشفى الأطفال من ارتداء الكمامات مجهولة المصدر المصنعة من مواد رديئة، والتي قد لا تؤدي الغرض ولا تحمي من الفيروس أو الملوثات المثيرة لأزمات الربو.

 

جاء ذلك على لسان استشاري الأطفال والأمراض الصدرية د.عبير الحربي، مؤكدة بأن توصيات منظمة الصحة العالمية تنص على أهمية لبس الكمامات للأطفال الذين أتموا عمر العامين ويستثنى منهم المصابين بأمراض رئوية مزمنة تؤدي إلى صعوبة في التنفس، والمرضى الذين يعانون من شلل وصعوبات في الحركة، أو فاقدين الوعي الذين لا يقدرون على إزالة الكمامة بأنفسهم إن شعروا بضيق في النفس؛ فمخاطر استخدام الكمامة لهذه الفئات تعرض -لا سمح الله- في بعض الحالات لنقص الاكسجين والاختناق.

 

ونصحت د.الحربي الأهالي بعدم التهاون في تطبيق الأطفال لتوصيات وزارة الصحة والتباعد الاجتماعي ولبس الكمامات القماشية المصنعة بالمنزل أو الجاهزة والمعقمة، التي وغسل وتعقيم اليدين بشكل متكرر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق