أرشيف الأخبارأنحاء الوطن

في عطاء سعودي يمتد إلى خارج الحدود.. 5 من طلبة “موهبة” يقدمون الاستشارات لـ53 من علماء ” الكونغو”

تزامنا معا الاحتفاء بالوطن ومنجزاته ، وفي عطاء سعودي يمتد لخارج الحدود ،  نظمت مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة” الثلاثاء، بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) الوبينار الأول المخصص لدولة الكونغو، والذي يستهدف 53 من الشباب العلماء في مدينة برازافيل، وتقديم الدعم والاستشارة لهم من خلال 5 طلبة سعوديين بالشراكة بين التعليم وموهبة لعلماء الكونغو لتحويل أفكارهم العلمية إلى منتجات وتأسيس شركات ناشئة، وتجسيدا للأثر العالمي لطلبة موهبة.

ويشارك خمسة من أبناء رابطة موهبة الذين سبق احتضانهم في برامج موهبة أثناء دراستهم في المدرسة، والمتخصصون في مجال الابتكار وريادة الأعمال في عرض قصص نجاحهم وتقديم الدعم والإرشاد لشباب جمهورية الكونغو في قارة أفريقيا، من خلال التنسيق مع مكتب اليونسكو، وهم: طارق تركستاني شريك مؤسس والمدير التنفيذي المشارك لشركة “ساعي” التي تقوم بتوصيل عشرة آلاف شحنة في اليوم، وتقوم بتوظيف أكثر من ٥٠٠ مندوب توصيل. طارق يحمل درجة الدكتوراه في علوم الحاسب في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية “كاوست”، وهيا العبداللطيف مؤسسة شركة “خريطة” وطالبة البكالوريوس تخصص المالية ومندوبة رابطة موهبة، والتي تم احتضان مشروعها من قبل حاضنة الأمير محمد بن سلمان للإعلام الرقمي وبرنامج بادر لحاضنات التقنية.

وبلقيس الشريف مؤسسة شركة “بصل” الحاصلة على جائزة مدير الجامعة لرواد الأعمال، والمركز الأول في مسابقة ابتكاري، طالبة بكالوريوس كيمياء بجامعة الملك عبدالعزيز.

وعبدالرحمن الفوزان الشريك المؤسس في شركة “فلو” التي فازت بالمركز الأول بمسابقة الهوماثون العالمي الذي نظمته وزارة الاتصالات، والحاصل على درجة البكالوريوس من جامعة “MIT” العريقة  ويعمل حالياً في شركة فيسبوك، ومعاذ بوعائشة الحاصل على درجة البكالوريوس في الهندسة وعلوم الحاسب والأعصاب من جامعة ويسترن الكندية، والرئيس التنفيذي لشركة فوكسل للحلول الطبية المبتكرة المرتبطة بالطباعة ثلاثية الأبعاد.

وخلال الوبينار الذي يعد نوعاً من المؤتمرات على شبكة الويب، سيشارك رواد الأعمال من أعضاء رابطة موهبة شباب الكونغو، خبراتهم  ومعارفهم التي تتعدى الحدود، وتجاربهم في مشوارهم من تحويل الفكرة إلى مشروع إلى جانب تقديم جلسات استشارية لأبرز مشاريع الشباب الكونغولي (الخبرة والمعرفة تتخطى الحدود).

يذكر أن مؤسسة “موهبة” ومنظمة “اليونسكو” وقعتا خطاب نوايا في أكتوبر 2019 لبناء شراكة قوية وتعزيز التعاون العلمي الدولي بينهما، وتبادل المعرفة لدعم الدول الأعضاء ورعاية النخبة من المتعلمين في العلوم والتكنولوجيا، وإيجاد حلول مبتكرة للتحديات العالمية الحالية، لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

كما نظمت “موهبة” ملتقًى علمياً في مقر اليونسكو في باريس في أكتوبر من العام الماضي، بمشاركة نخبة عالمية من خبراء الموهبة والإبداع، لتسليط الضوء على دور الموهوبين في مواجهة التحديات العالمية، ومتطلبات التنمية المستدامة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق