أرشيف الأخبارأنحاء العالم

رشوة مالية كبيرة تربك “حزب أردوغان”.. والداخلية تعترف بالفضيحة

تعرض حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا إلى ضربة سياسية جديدة، على خلفية تورط أحد أعضائه في تلقي رشوة كبيرة من إحدى الشركات، وفق تقرير وزارة الداخلية التركية.

ووثق تقرير وزارة الداخلية التركية، حصول «زكي بوزكورت» عمدة بلدية شفعاتلي بولاية يوزجات السابق والعضو الحالي بحزب العدالة والتنمية، رشاوى مالية بقيمة مليون ليرة من شركة تم الاتفاق معها بوقت لاحق على إقامة منطومة للطاقة الشمسية، بحسب جريدة «زمان التركية».

وانتخب «بوزكورت» رئيسا لبلدية شفعاتلي بولاية يوزجات عن حزب العدالة والتنمية الحاكم خلال الانتخابات المحلية لعامي 2009، و2014، واستغل موقعه الوظيفي لاحقًا في الحصول على رشوة، فضلًا عن قيامه بتعيين عدد من المفصولين من الجيش بوظائف مقابل حصوله على 30 ألف ليرة من كل منهم، رغم عدم أهليتهم لتلك الوظائف؛ ما أدى لتعيين 85 ضابطًا.

إلى ذلك كانت انتخابات 31 مارس في 2019 ضربة سياسية موجعة للنظام التركي بقيادة رجب أردوغان، بعد أن وثق رؤساء البلديات المنتمين للمعارضة، فور انتخابهم وقائع فساد ممنهجة بالبلديات التي كانت تحت سيطرة أعضاء بالحزب الحاكم، وتبين أن الحزب المسمى بالعدالة والتنمية، يرسخ رؤساء البلديات المنتمون إليه، ممارسات الفساد وتجاهل القانون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق