أرشيف الأخبارهنا و هناك

أهمية “زيت الفرامل” ومخاطر عدم تغييره

يؤكد خبراء السيارات، أن زيت المكابح أو ما يعرف بزيت “الفرامل” من أهم الزيوت التي يتم استخدامها في السيارة، والذي يساعد على إيقاف السيارة وقت الحاجة، لذلك يجب الأهتمام بفحصه وتغييره بشكل منتظم، لأن إهماله قد يؤدي إلى عواقب وخيمة.

 

وينصح خبراء السيارات بضرورة تغيير زيت الفرامل كل عامين أو ثلاثة أعوام على أقصى تقدير، لأن نسبة الماء تزداد في زيت الفرامل بمرور الوقت، وهو ما يتسبب في فقد الزيت لخواصه ويُحد من فعاليته، وعدم تغيير الزيت قد يؤدي إلى تعطل كامل للفرامل وبالتالي وقوع حوادث.

 

وتتمثل مهمة زيت الفرامل تتمثل في نقل الضغط الواقع على دواسة الفرامل إلى أسطوانات فرامل العجلة، ومن خلال ذلك تقوم بطانات الفرامل بالضغط على أسطوانات الفرامل.

ويحذر الخبراء أيضاً من خطورة تسرب الماء إلى الزيت، وذلك من خلال الخراطيم أو جلب الوصل، حيث أنه كلما ازدادت نسبة الماء في سائل الفرامل انخفضت جودة الزيت.

وزيت الفرامل مثل أي زيت في السيارة له مدة صلاحية، كما أن له درجة لزوجة مناسبة لعمله، ويجب تغييره عند انتهاء هذه المدة حتى لا يفقد خواصه ويعرض السيارة للخطر، كما يحذر الخبراء، من خطورة ترك غطاء علبة الفرامل مفتوح، وذلك لقدرة الزيت على امتصاص الماء بصورة عالية، مما يفقد صلاحيته للاستخدام.

وشدد خبراء السيارات على ضرورة ملاحظة تكون أي ترسبات أسفل علبة فرامل الزيت تشبه التراب، حيث أن هذه الترسبات تمثل خطورة بالغة على نظام مانع الانزلاق “ABS”، لأنها قد تعطل عمل الدوائر الكهربائية ومجاري وأنابيب الضغط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق