أرشيف الأخبارأنحاء العالم

جهود سعودية إنسانية تنقذ “جامبيا” من “كورونا”

بالتنسيق مع “مركز الملك سلمان للاغاثة والأعمال الإنسانية” وتحت اشرافه تبرعت منظمة “البلسم الدولية” بمواد طبية تتعلق بمكافحة جائحة كورونا لجمهورية جامبيا.

وتسلمت وزارة الصحة في جمهورية جامبيا المساعدات، بحضور السيدة الأولى لجمهورية جامبيا فاطمة باه بارو وقنصل المملكة العربية السعودية في داكار الأستاذ بندر العنزي وممثلين لوزارة الخارجية الجامبية وممثل وزارة الصحة الجامبية الأستاذ مودي نجاي والسيدة فاتو كيسي ممثلة لجمعية (فاب) الخيرية وممثلين عن الأديان في جمهورية جامبيا.

وجاءت المساعدات الطبية كدعم لجمهورية جامبيا في مواجهة فيروس كورونا (كوفيد – 19) بعد أن صُنفت من قبل منظمة الصحة العالمية كأكثر دولة أفريقية تأثراً بفيروس كورونا (كوفيد – 19)، حيث تم تسليم شحنة المساعدات في العاصمة الجامبية، وشملت شحنة المساعدات على عدد 100.000 كمامة واقية، وكذلك أطقم لباس كامل ودروع وقائية للممارسين الصحيين، كما شملت أيضا أنابيب وريدية، ومضخات أكسجين، وكذلك مختبرين مصغرين لقياس غازات وأملاح الدم.

وانتهت مراسم التدشين بتبادل كلمات الشكر والعرفان بين الفاعلين في عملية تخفيف الأضرار التي خلفتها جائحة (كوفيد-19)، حيث أدى تعاون جمعية فاب الخيرية ومنظمة البلسم لتبرع الاخيرة بتلك المواد لمكافحة الوباء، وذلك استمرارا لجهود المنظمة في القارة الافريقية في ظل احتياج الدول للمساعدات الطبية والإنسانية، وخير شاهد على ذلك جهودها في القارة الافريقية التي لاقت شكر واستحسان كل من تعامل معهم، وحققت نجاحات كبيرة في علاج وإغاثة الكثير من أهالي الدول المحتاجين وغير القادرين على تحمل تكاليف العلاج أو حتى من يفتقرون للمعدات الطبية والخبرات الكافية لعمل العمليات الجراحية أو مواجهة الازمات كأزمة كورونا (كوفيد – 19).

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق