أرشيف الأخبارصحة

تسريب بيانات لقاح مسروقة من وكالة أوروبية على الإنترنت

اعترفت وكالة الأدوية الأوروبية، الثلاثاء، أن العديد من الوثائق التي تتعلق بعلاجات لفيروس كورونا والتي سرقت خلال هجوم إلكتروني على الوكالة، ظهرت على الإنترنت، وقالت الوكالة إن سلطات إنفاذ القانون تتخذ الإجراءات اللازمة، دون أن تذكر تفاصيل حول نوع الوثائق التي ظهرت أو مكان ظهورها.

واخترق قراصنة مجهولون، وفي ديسمبر الماضي، نظام تكنولوجيا المعلومات التابع لوكالة الأدوية الأوروبية واستهدفوا وثائق تتعلق بالأدوية واللقاحات المضادة لفيروس كورونا، بما في ذلك بعض الوثائق الخاصة بالتقديم التنظيمي للقاح شركتي فايزر وبيونتيك المضاد لكوفيد-19.

وأكدت شركتا فايزر وبيونتيك أن أنظمتهما لم تتعرض للهجوم، كما ذكرتا أنه، على حد علمهما، لم يتم الوصول إلى أي بيانات عن الخاضعين للاختبارات، ولا تزال التحقيقات جارية في الهجوم الإلكتروني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق