أرشيف الأخبارأنحاء الوطن

المودة وجمعية الإرشاد الأسري والنفسي توقعان اتفاقية تعاون

لتحقيق الاستقرار الأسري والتوزان النفسي في المجتمع

وقعت جمعية الإرشاد الأسري والنفسي بمنطقة مكة المكرمة اتفاقية تعاون مع جمعية المودة للتنمية الاسرية ، حيث وقعها رئيس مجلس إدارة جمعية الإرشاد الأسري والنفسي جزاء بن مرزوق المطيري ، والمدير العام لجمعية المودة الأستاذ محمد آل رضي ، بحضور أعضاء مجلس الإدارة بجمعية الإرشاد الأسري والنفسي الأستاذ جمعان الزهراني والأستاذ محمد آل لافي و الأستاذ محمد العمري و الأستاذ محمد الناشري من جمعية المودة ، وتهدف الاتفاقية إلى التعاون بين الطرفين في مجالات الإرشاد والاستشارات والتأهيل والتدريب وتنفيذ الدراسات والبحوث وتقديم المبادرات التطوعية ، إلى جانب تنفيذ دبلوم الإرشاد الأسري المعتمد.

هذا وقال الأستاذ محمد آل رضي المدير العام لجمعية المودة تشرفنا وسعدنا كثيراً نحن في جمعية المودة للتنمية الأسرية بتوقيع اتفاقية الشراكة مع جمعية الإرشاد الأسري والنفسي والتي ستثمر عنها مجموعة من المبادرات والبرامج النوعية التي تساهم في تحسين جودة حياة الأسرة واستقرارها ، وتحقق التكامل بين جمعيات الأسرة في وطننا الغالي لتحقيق الأثر المستدام ولنرسم صورة ذهنية مميزة عن القطاع غير الربحي عبر التعاون والشراكة بين مؤسسات.

وأكد رئيس مجلس إدارة جمعية الإرشاد الأسري والنفسي جزاء بن مرزوق المطيري إلى أن الاتفاقية أتت تحقيقًا للتعاون والعمل التكاملي مع جمعية المودة لتحقيق الاستقرار الاسري والتوزان النفسي في المجتمع وصولا إلى التنمية المستدامة ، إضافة إلى المساهمة في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 اتجاه الارشاد الأسري والنفسي ، وتبني مبادرات ونشاطات تستهدف تعزيز العمل في مجال المسؤولية المجتمعية بما ينعكس بشكل إيجابي على التنمية المستدامة في المملكة ، معبرا عن تطلعات الجمعية المهنية لأن تكون شريكا فعالا لخدمة المواطنين و المواطنات والتكامل مع الجهات الحكومية والخاصة المختلفة لتحقيق رسالة ورؤية واهداف الجمعية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق